روسيا تواصل قصف تنظيم الدولة بدير الزور

قاذفة روسية من طراز "تو 22" بعيدة المدى (رويترز)
قاذفة روسية من طراز "تو 22" بعيدة المدى (رويترز)

أعلنت موسكو أن قاذفات بعيدة المدى انطلقت من روسيا وضربت أهدافا لتنظيم الدولة الإسلامية قرب بلدة البوكمال بمحافظة دير الزور شرق سوريا اليوم السبت، بينما أكدت مصادر سقوط قتلى مدنيين.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن وزارة الدفاع أن قاذفات روسية من طراز "تو 22" بعيدة المدى ضربت أهدافا لتنظيم الدولة قرب البوكمال، وأن مراكز قيادة ومستودعات سلاح كانت من الأهداف التي ضربتها.

وحلقت هذه القاذفات الإستراتيجية فوق إيران والعراق قبل وصولها سوريا، ورافقتها مقاتلات روسية من طراز "سوخوي 30" التي انطلقت من مطار حميميم غرب سوريا، وقالت الوزارة إن القاذفات عادت إلى مواقع تمركزها في روسيا.

من جهة أخرى، قالت وكالة مسار برس إن عدة قذائف انطلقت من الجانب العراقي للحدود وسقطت في قرية الهري قرب البوكمال.

وقالت مصادر للجزيرة إن ستة قتلى من عائلة واحدة سقطوا في قصف جوي روسي استهدف قرية السويعية في محيط البوكمال.

ولليوم الرابع على التوالي تقصف القوات الروسية منطقة البوكمال، حيث أعلنت روسيا أمس أن الغواصة "كولبينو" وست قاذفات من طراز "تو 22" نفذت عملية قصف مشتركة على مواقع التنظيم، كما شاركت في العملية طائرات سوخوي 24 و34، وطائرات ميغ 29، انطلاقا من قاعدة حميميم.

وفي مدينة دير الزور، ألقى طيران النظام المروحي براميل متفجرة استهدفت حي الحويقة وحويجة وكاطع، بالتزامن مع قصف مدفعي عنيف استهدف المنطقة.

وقلصت قوات النظام وجود تنظيم الدولة في الريف الشرقي للمدينة، وبالضبط في مدن القورية والعشارة وهجين والبوكمال التي هي صلة الوصل بين غربي العراق وشرقي سوريا.

المصدر : الجزيرة + وكالات