ماكرون: ننتظر من الرياض وقف تمويل مجموعات متطرفة

France's President Emmanuel Macron reviews troops during the Armistice Day ceremonies marking the end of World War I in Paris, France, November 11, 2017. REUTERS/Thibault Camus/Pool
ماكرون يقول إن ولي العهد السعودي تعهد له بوقف تمويل ما سماه الجماعات المتطرفة (رويترز)

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن "فرنسا ستزود السعودية بلائحة للمنظمات المتطرفة من أجل أن توقف الرياض تمويلها وفق ما تعهد به ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان".

وقال ماكرون -في مقابلة إعلامية- إن باريس ستنظم في فبراير/شباط القادم مؤتمرا يتعلق بتمويل "الجماعات الإرهابية" حيث سيكون هذا الموضوع مطروحا.

وأوضح الرئيس الفرنسي "عندما ذهبت إلى الرياض، كان هناك حديث مع (ولي العهد) محمد بن سلمان، وقد تعهد بأن يوقف التمويل (بعد أن نقدم له لائحة). ورغم أنه لم يقطع هذا الوعد علنا، أعتقد أنه سيفعل ذلك وسأتحقق من الأمر. الثقة تُبنى من خلال النتائج".

وشدّد ماكرون على أن فرنسا ترغب في العمل على هذا الملف مع بلدان أخرى، قائلا "طلبت من القادة الذين يشكون من هذا التمويل أن يعطوني اللائحة وسنتحقّق شهرا بعد آخر" من النتائج.

وكان "التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب" قد عقد الأحد أول اجتماعاته في الرياض بعد نحو عامين من إعلان السعودية تأسيسه، متعهدا بمحاربة "الإرهاب" عسكريا وسياسيا حتى "يختفي تماما من وجه الأرض".

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

Posters showing Lebanese Prime Minister Saad al-Hariri, who announced his resignation from Saudi Arabia, are seen in Beirut, Lebanon, November 15, 2017. Words on poster reads

دعا الرئيس الفرنسي رئيس الوزراء اللبناني المستقيل وأسرته إلى فرنسا، وقال الإليزيه إن الحريري وأسرته سيصلون باريس في الأيام المقبلة. وجاءت الدعوة بعدما قال الرئيس اللبناني إن الحريري “محتجز” بالسعودية.

Published On 15/11/2017
A poster depicting Saad al-Hariri, who has resigned as Lebanon's prime minister is seen in Beirut, Lebanon, November 14, 2017. REUTERS/Jamal Saidi

بعد ثلاثة تأكيدات من رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري بعودته للبنان جاء إعلان فرنسا أنه سيزورها ليعيد التساؤلات مجددا إن كانت باريس مخرجا للورطة السعودية أم ملجأ سياسيا للحريري.

Published On 16/11/2017
وصل رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، برفقة زوجته إلى باريس قادما من السعودية.

أكد رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري أنه سيعود إلى البلاد للمشاركة بعيد الاستقلال وذلك بعد وصوله لباريس قادما من الرياض بدعوة من الرئيس الفرنسي، نافيا أن يكون محتجزا بالسعودية.

Published On 18/11/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة