عـاجـل: بوتين: واشنطن أطلقت يديها لنشر الصواريخ المحظورة في العالم بتخلصها من قيود معاهدة التخلص من الصواريخ

القوات العراقية تستعد لإعلان السيطرة على القائم

القوات العراقية فرضت كامل سيطرتها على مركز مدينة القائم آخر معاقل تنظيم الدولة الإسلامية (غيتي)
القوات العراقية فرضت كامل سيطرتها على مركز مدينة القائم آخر معاقل تنظيم الدولة الإسلامية (غيتي)

قال مراسل الجزيرة إن القوات العراقية فرضت سيطرتها على الجزء الشرقي من مدينة القائم آخر معاقل تنظيم الدولة الإسلامية، واستعادت منفذ المدينة الحدودي الرئيسي الذي يصل العراق بسوريا.

وأضافت المصادر أن مسلحي تنظيم الدولة فروا باتجاه المناطق المحاذية لنهر الفرات في شمال غرب وشمال شرق مركز المدينة.

وقال مصدر عسكري إن جهاز مكافحة الإرهاب اقتحم مركز قضاء القائم عقب مواجهات مع تنظيم الدولة الإسلامية، مؤكدا أنه إعلان تحرير القضاء بالكامل سيكون خلال الساعات القليلة المقبلة.

وأضاف المصدر لوكالة الصحافة الألمانية أن "جهاز مكافحة الإرهاب قتل ما لا يقل عن 15 عنصرا من الإرهابيين ودمر سبع مركبات مفخخة"، مشيرا إلى "هروب الإرهابيين وتمركزهم بأحياء أخرى بداخل القضاء".

وقال قائد عمليات تحرير غرب الأنبار الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله في بيان إن قوات الجيش ومكافحة الإرهاب والحشدين الشعبي والعشائري، شرعت باقتحام ناحية الكرابلة ومنطقة حصيبة ضمن قضاء القائم.

وأضاف أن "قطعات قيادة عمليات الجزيرة تفرض السيطرة الكاملة على منفذ حصيبة الحدودي في القائم"، الذي يتصل بمدينة البوكمال من الجانب السوري للحدود.

من جهته، أفاد قائد الفرقة السابعة بالجيش العراقي اللواء الركن نومان عبد الزوبعي لوكالة الصحافة الفرنسية أن "تحرير المناطق جاء بعد فرار عناصر داعش منها نتيجة الخسائر الكبيرة التي تلقوها من قبل قطعات الجيش وجهاز مكافحة الإرهاب والعشائر".

ولفت المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة العميد يحيى رسول إلى أن "العدو منهار بشكل كبير ولا يستطيع المقاومة والمجابهة، إنما فقط يستخدم عبوات ناسفة ومفارز التعويق التي قمنا بتدميرها".

وقالت مصادر عسكرية إن معارك عنيفة تشهدها أحياء القائم الجنوبية الغربية وهي السكك والرسالة والأمين والجمعية وسبعة نيسان وحي الرشيد.

وأضافت المصادر أن مسلحي تنظيم الدولة انسحبوا من معظم هذه الأحياء بعد اشتداد القصف الجوي والصاروخي، مشيرة إلى أن التنظيم فجر سيارات مفخخة استهدفت القوات العراقية.

من جهته، قال مكتب رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن "القائد العام للقوات المسلحة يبارك للقوات البطلة دخولها قضاء القائم وتحريرها منفذ حصيبة الحدودي".

مئات العوائل فرت من مناطق القتال بسبب اشتداد المعارك بين القوات العراقية وتنظيم الدولة (الجزيرة)

نزوح
وفي الأثناء، تواصل مئات العوائل الفرار من مناطق القتال بسبب اشتداد المعارك بين القوات العراقية وتنظيم الدولة.

واشتكى عدد من المدنيين من قسوة العيش وما واجهوه من نقص كبير بالمواد الغذائية خلال سنوات سيطرة تنظيم الدولة على مناطقهم.

وقال عضو مجلس محافظة الأنبار عذال الفهداوي إن مخيما جديدا للنازحين أنشئ قرب قضاء راوة يتسع لنحو ألف عائلة، بهدف إيواء الفارين من المعارك.

وأوضح أن المخيم الجديد جُهز بكافة المستلزمات الأساسية والضرورية للنازحين، وستتولى الإدارة المحلية في المحافظة توفير ما تستطيع من احتياجات لجميع الفارين من المناطق الغربية.

المصدر : الجزيرة + وكالات