مجهولون يغتالون مسؤولا حكوميا بحضرموت

الجيش الوطني والمقاومة عند دخولهما مدينة المكلا عاصمة حضرموت (الجزيرة-أرشيف)
الجيش الوطني والمقاومة عند دخولهما مدينة المكلا عاصمة حضرموت (الجزيرة-أرشيف)

اغتال مجهولون اليوم الأربعاء مسؤولا حكوميا بمحافظة حضرموت شرقي اليمن، وذلك بعد يومين من اغتيال قائد بالجيش اليمني.

وقال مسؤول أمني محلي لوكالة الأناضول إن مجهولين أطلقوا الرصاص الحي على مدير الاتصالات بمدينة القطن بحضرموت عمر صالح لرضي، بالقرب من المجمع الحكومي بالمدينة، فأردوه قتيلا، ثم لاذوا بالفرار.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم. وكانت مدينة القطن تشهد قبل عام 2015 نشاطا علنيا لتنظيم القاعدة.

وتأتي عملية الاغتيال بعد يومين من قيام مسلحين اثنين باغتيال العقيد المتقاعد بالجيش اليمني، ربيع جروان، بمدينة شبام المحاذية لمدينة القطن من الجهة الغربية.

وتعد القطن وشبام من أكثر المدن في محافظة حضرموت، التي تشهد اضطرابات أمنية تتمثل في عمليات اغتيال وقتل تستهدف مسؤولين وقوات الجيش والأمن والمواطنين، فضلا عن حالات اختطاف وسطو على المصارف.

وتشهد عدد من المحافظات اليمنية وخاصة مدينة عدن جنوبي البلاد عمليات اغتيال استهدفت علماء دين ودعاة وأئمة مساجد منذ عام 2014، ففي أكتوبر/تشرين الثاني الماضي اغتال مجهولون ثلاثة من أئمة وخطباء عدن.

المصدر : وكالة الأناضول