مسؤول أممي: السعودية تتحمل الوزر الأكبر باليمن

التحالف الذي تقوده السعودية يفرض حصارا على اليمن منذ السادس من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري (رويترز)
التحالف الذي تقوده السعودية يفرض حصارا على اليمن منذ السادس من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري (رويترز)

قال المدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة ديفد بيسلي إن التحالف الذي تقوده السعودية يتحمل الوزر الأكبر في تفاقم النزاع في اليمن وتدهور الوضع الإنساني.

وحذر بيسلي في مقابلة مع برنامج "ستون دقيقة" على شبكة سي بي أس الأميركية، من أن عشرات الآلاف من الأطفال قد يموتون في اليمن بسبب نقص الإمدادات من الغذاء والدواء.

وندد المسؤول الأممي بالحصار الذي يفرضه التحالف على اليمن والذي شمل موظفي الإغاثة وكذلك الصحفيين، قائلا "لا أفهم لماذا لا يسمحون للعالم برؤية ما يحدث؟ لأنني أعتقد أنه إذا رأى العالم هذه المأساة من المعاناة الإنسانية فسيهب لتقديم الدعم ماليا للأطفال الأبرياء كي يوفر لهم الطعام".

وتابع "ستجد الفوضى والمجاعة والجوع. إنه صراع غير ضروري صنعه الإنسان قطعا. جميع أطراف هذا النزاع أياديها آثمة ومتسخة".

سلاح التجويع
وأكد بيسلي أن التحالف وكذلك الحوثيين يستخدمون الطعام كسلاح حرب في اليمن، واصفا ذلك بالأمر المشين.

وجاءت تصريحات بيسلي بينما جددت الأمم المتحدة أمس الاثنين مطالبتها للسعودية برفع الحصار الذي يفرضه التحالف العربي بقيادتها على اليمن منذ السادس من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

وقال فرحان حق نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة "دعونا مرارا وتكرارا إلى رفع الحصار وإعادة فتح ميناءي الحديدة وصليف (غربي اليمن). تجويع الشعب اليمني وقتله بالكوليرا أمر مدان".

وكانت "مؤسسة موانئ البحر الأحمر" اليمنية قد نفت رفع الحصار عن ميناء الحديدة، واتهمت التحالف العربي والمندوب السعودي في الأمم المتحدة بممارسة التضليل الإعلامي بإعلانه إعادة فتح المنافذ البرية والبحرية والجوية في اليمن.

من جهة أخرى، قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إن مدينتي صنعاء والبيضاء انضمتا إلى قائمة المدن اليمنية التي تفتقر إلى المياه النظيفة بسبب نقص الوقود بفعل الحصار.

وقالت المتحدثة باسم اللجنة يولاندا جاكميه إن قرابة 2.5 مليون يمني لا تصلهم حاليا المياه النظيفة في مدن مزدحمة، مما يجعلهم عرضة لخطر تفش كبير للأمراض التي تنقلها المياه.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

يقف اليمن على حافة مجاعة مرعبة، ويوصف ما يجري بأنه “أسوأ أزمة إنسانية بالعالم”،فما يقرب من 80% من سكان اليمن يعانون انعدام الأمن الغذائي، وازداد الوضع سوءا مع الحصار السعودي.

20/11/2017

كشفت لجنة من الخبراء تابعة للأمم المتحدة أن السعودية تقوم بشكل متعمد بعرقلة وصول المساعدات الإنسانية لليمن، وأن اللجنة تشكك بالمبررات التي تقدمها السعودية لمواصلة حصارها لليمن والدفع بأهله للمجاعة.

19/11/2017

نفت “مؤسسة موانئ البحر الأحمر” رفع الحصار عن ميناء الحديدة، واتهمت التحالف العربي والمندوب السعودي بالأمم المتحدة بممارسة التضليل الإعلامي من خلال إعلانه إعادة فتح المنافذ البرية والبحرية والجوية باليمن.

19/11/2017
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة