مناشدة لوقف تمدد الإمارات في سقطرى اليمنية

ناشد ناشطون من محافظة أرخبيل "سُقَطْرى" الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إيقاف التمدد الإماراتي في المحافظة.

وقال الناشطون إن محافظ سقطرى أحمد عبد الله بن حمدون السقطري سهّـل الإجراءات للإماراتي خلفان المزروعي الملقب بأبي مبارك للسيطرة على الميناء والمطار والأراضي المحيطة بهما، إضافة إلى شركة الكهرباء في المحافظة.

وأضافوا أن المزروعي استبدل الحراسة السابقة بأخرى إماراتية على جميع المنشآت بعد دفع مبالغ مالية لمحافظ سقطرى وصفوها بالرِشى.

وأكد البيان الموجه للرئيس هادي أن هناك عملية ممنهجة لنقل ثروات سقطرى عبر مينائها، مشددين على ضرورة التدخل الفوري لإنقاذ المحافظة. وتأتي الدعوة لوضع حدد لتمدد الإمارات في أرخبيل سقطرى بعد شكاوى مماثلة من توسع النفوذ الإماراتي في العديد من المحافظات جنوبي وشرقي اليمن.

وقبل أسبوع، قال مصدر أمني يمني إن قوات من الحزام الأمني التابع للإمارات حاولت السيطرة على مطار الغيضة في محافظة المهرة (شرقي اليمن) على الحدود مع سلطنة عمان، الأمر الذي رفضته مجاميع قبلية وقوات موالية للرئيس هادي.

وباتت الإمارات تسيطر بواسطة قواتها أو قوات يمنية موالية لها على المطارات والموانئ ومنشآت النفط والغاز في عدن ومحافظات مجاورة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة