بهاء الحريري يدعم استقالة شقيقه

ملصقات التضامن مع سعد الحريري تنتشر في العاصمة اللبنانية بيروت (رويترز)
ملصقات التضامن مع سعد الحريري تنتشر في العاصمة اللبنانية بيروت (رويترز)

خرج بهاء الحريري الشقيق الأكبر لرئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري عن صمته بشأن استقالة أخيه مؤكدا دعمه لتك الاستقالة. 
 
ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن بهاء الحريري قوله إنه يؤيد قرار شقيقه بالاستقالة في مواجهة ما قال إنه تعاظم مطالب وأفعال حزب الله، الذي وصفه بأنه وكيل إيران في لبنان.

وأشاد بهاء الحريري بالسعودية قائلا إنها دعمت المؤسسات اللبنانية لعقود، لكنه في المقابل اتهم إيران وحزب الله بالسعي إلى السيطرة على لبنان.  
 
وأفادت "أسوشيتد برس" بأنها تلقت بيانا من بهاء الحريري يتضمن تلك التصريحات أمس الأربعاء مضيفة أنه رفض التعليق عليها خلال مكالمة هاتفية معه. 
 
وكانت تقارير إعلامية ذكرت اسم بهاء الحريري كمرشح محتمل تدعمه السعودية ليحل محل شقيقه الذي أعلن استقالته من الرياض في الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

وقالت مصادر مقربة من الحريري "إن السعوديين بينما يبقون على الحريري قيد الإقامة الجبرية فإنهم يحاولون تغيير القيادة في تيار المستقبل من خلال تثبيت أخيه الأكبر بهاء كزعيم جديد محل سعد".

وأشارت إلى أنه تم استبعاد بهاء من تولي المنصب الأعلى عندما اغتيل والده، مضيفة أن الأخوين على خلاف منذ سنوات.

ويعتقد أن بهاء موجود في السعودية، وطُلب من أفراد عائلة الحريري السفر إلى هناك لمبايعته، ولكنهم رفضوا السفر.

وردا على التقارير التي تفيد أن بهاء كان في وضع يسمح له بالاستعاضة عن شقيقه الأصغر سعد قال نهاد المشنوق وزير الداخلية اللبناني وأحد مساعدي الحريري "نحن لسنا قطيع غنم ولا قطعة أرض تنتقل ملكيتها من شخص إلى آخر. في لبنان الأمور تحصل بالانتخابات وليس المبايعات مثل السعودية".

المصدر : أسوشيتد برس