إسرائيل تهدم منزل الشهيد نمر الجمل قرب القدس

إسرائيل تهدم منزل الشهيد نمر الجمل قرب القدس

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأربعاء منزل عائلة الشهيد نمر الجمل الذي قتل ثلاثة جنود إسرائيليين غرب القدس نهاية سبتمبر/أيلول الماضي، وذلك بعد تعرض عائلته لمضايقات عدة كعقاب جماعي.

وقال شهود عيان إن قوات كبيرة من جيش الاحتلال داهمت منزل عائلة الجمل شرقي بلدة بيت سوريك شمال غرب القدس قرابة الساعة الواحدة والنصف فجرا، وأجبرت العائلة على مغادرة المنزل، ثم زرعت المتفجرات في جدرانه وفجرته.

وقال مدحت الجمل شقيق الشهيد إن قرارا إسرائيليا صدر في الثامن من الشهر الجاري يقضي بهدم الطابق الثالث من منزل العائلة الذي كان يسكنه الشهيد مع أبنائه، بعد أن رفضت المحكمة الإسرائيلية التماسا بوقف الهدم.

وكانت العائلة قد أخلت الطابق الثالث من محتوياته، غير أن استخدام الاحتلال قوة كبيرة من المتفجرات أدى إلى تصدع البناء بطبقاته الثلاث. وكان المنزل يؤوي 15 فردا من عائلة الجمل.

وتعرضت العائلة منذ تنفيذ نمر الجمل (37 عاما) عمليته في 26 سبتمبر/أيلول لسلسة عقوبات إسرائيلية، تضمنت اقتحامات متكررة للمنزل، واعتقال أشقائه ومنع عدد كبير من أقاربه وأبناء القرية من العمل داخل المستوطنات الإسرائيلية وسحب تصاريحهم الخاصة بذلك.

وكان نمر الجمل قد أطلق النار من مسدس كان يخفيه تحت قميصه باتجاه عناصر حرس الحدود الإسرائيلي في محيط مستوطنة هار أدار شمال القدس، فقتل ثلاثة عناصر وأصاب رابعا بجروح بالغة، ثم استشهد نمر برصاص الشرطة.

المصدر : الجزيرة + وكالات