قوات الاحتلال تأمر مئات الفلسطينيين بإخلاء منازلهم بالضفة

منازل بحي الشيخ جراح صادر بحقها أوامر إخلاء لصالح الجمعيات الاستيطانية بذريعة ملكيتها لليهود قبل عام 1948
منازل بحي الشيخ جراح صدرت بحقها أوامر إخلاء لصالح الجمعيات الاستيطانية (الجزيرة-أرشيف)

أمر جيش الاحتلال الإسرائيلي مئات من الفلسطينيين شمالي غور الأردن بالضفة الغربية بإخلاء مساكنهم.

ونقلت صحيفة هآرتس أن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها استخدام هذا النوع من الأوامر العسكرية ضد الفلسطينيين تطالبهم فيها بإخلاء مساكنهم بذريعة أنها غير قانونية, حيث وضع الجنود منشورات الأوامر على الطرقات المجاورة لمساكن المواطنين ولم يسلموها لأي منهم.

وبناء على الأوامر فإن 300 مواطن أمروا بإخلاء مساكنهم وممتلكاتهم خلال مدة لا تتجاوز ثمانية أيام من تاريخه الموقع، وهو الأول من الشهر الجاري.

ولا يحدد الأمر بالاسم المستهدفين بالإخلاء, لكنه يدعو لإخلاء المنطقة الممتدة فوق مساحة تبلغ 550 دونم في منطقتي عين الحلوة وأم جمال تعود ملكيتها لمواطنين فلسطينيين وللكنيسة اللاتينية الفلسطينية.

ويسمح الأمر للمواطنين بالبقاء في المنطقة دون مساكنهم, حيث يربي المواطنون هناك نحو 4000 رأس من الغنم و200 من الجمال ونحو 600 بقرة.

وفي وقت سابق قالت صحيفة معاريف إن منظمة بتسيلم الإسرائيلية لحقوق الإنسان وجهت كتابا شديد اللهجة إلى رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو حذرته فيه من ارتكاب جرائم حرب على خلفية توجه حكومته لإخلاء التجمعات السكانية الفلسطينية من بلدة سوسيا وخان الأحمر في الضفة الغربية، وحذرت من أنه إذا نفذ الجيش هذا الإخلاء فإن نتنياهو يتحمل المسؤولية القانونية عن ذلك.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

A Palestinian flag is seen in front of the Jewish settlement of Gilo, in the West Bank village of Walajeh, near Bethlehem, August 18, 2017. REUTERS/Mussa Qawasma

قالت صحيفة معاريف إن منظمة بتسيلم الإسرائيلية لحقوق الإنسان وجهت كتابا شديد اللهجة لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، محذرة من ارتكاب جرائم حرب على خلفية توجه حكومته لإخلاء تجمعات سكانية بالضفة.

Published On 6/9/2017
نتنياهو يسعى لإقرار قانون يشرعن المستوطنات

بدأت قوات الاحتلال إخلاء 45 وحدة سكنية في مستوطنة عمونة، وحشدت نحو ثلاثة آلاف شرطي وجندي، كما أقر الاحتلال بناء أكثر من ستة آلاف وحدة استيطانية جديدة بالضفة الغربية والقدس.

Published On 1/2/2017
Protesters take part in a rally against the planned Israeli demolition of Susiya village near the West Bank city of Hebron July 24, 2015. The saga over Susiya has been drawn out over decades, but it reached a culmination in May when Israel's high court rejected an injunction seeking to halt the planned demolition of the village. With appeals exhausted and Ramadan over, the bulldozing is expected any day. The Israeli general responsible for carrying it out came to tell the villagers as much last week. Susiya is a Palestinian village spread across several rocky hillsides between a Jewish settlement to the south and a Jewish archaeological site to the north - land Israel has occupied since the 1967 Middle East war. REUTERS/Mussa Qawasma

يتعرض أهالي قرية سوسيا من البدو الفلسطينيين -وهم الأضعف اجتماعيا في الضفة الغربية- لتدمير منازلهم، وخياراتهم القانونية بدأت تنفد بسبب تعنت إسرائيل لإجبارهم على إخلاء نصف القرية.

Published On 30/8/2016
لحظة استلام قرار المنع لعقد المؤتمر الصحافي في القدس.jpg

قبل انعقاد مؤتمر لاتحاد التجمع المقدسي للإسكان، للإعلان عن مبادرة بعنوان “مشروع وقف القدس للإسكان”، جاء قرار الشرطة الإسرائيلية بمنعه، بحجة أنه يندرج تحت إطار سياسي.

Published On 4/5/2016
المزيد من عربي
الأكثر قراءة