اختتام منتدى قطر الثالث للقانون

اختُتم في العاصمة القطرية الدوحة اليوم الأحد "منتدى قطر الثالث للقانون"، الذي عقد على مدى يومين، وناقش قضايا محاربة الفساد، والعبودية الحديثة، وتحقيق العدالة، والحقوق الجماعية والفردية للنازحين واللاجئين.

وانطلقت أعمال المنتدى السبت بمشاركة خمسمئة بين قُضاة ومحامين وممثلين عن منظمات ومؤسسات قانونية وحقوقية من مختلـف دول العالم. ونظمت النسخة الثالثة من المنتدى محكمة قطر الدولية بالتعاون مع مركز حكم القانون ومكافحة الفساد، تحت شعار "سيادة القانون والسلام والعدالة والمؤسسات الفعالة".

وفي كلمة ألقاها في ختام المؤتمر، شدد مسعود محمد العامري رئيس محكمة التمييز رئيس المجلس الأعلى للقضاء في قطر على أهمية القضايا التي تمت مناقشتها، في حين قال فيصل راشد السحوتي الرئيس التنفيذي لمحكمة قطر الدولية ومركز تسوية المنازعات إن النسخة الثالثة من المنتدى ركزت على الهدف 16 من أهداف منظمة الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، وهو "السلام والعدالة والمؤسسات القوية".

وفي اليوم الأول من المنتدى، قال النائب العام لدولة قطر علي بن فطيس المري إن المنتدى منصة لجمع رواد الفكر القانوني والتباحث في مختلف القضايا التي تصب في مصلحة تحقيق العدالة، ومنها محاربة الفساد ودمج اللاجئين.

وأضاف المري بمناسبة انطلاق أعمال اللجان التمهيدية، أن المنتدى يمثل تجمعا فكريا للقانونيين حول العالم لمناقشة الهموم المشتركة.

من جهته، قال الرئيس التونسي السابق المنصف المرزوقي إن حملات الحرب على الفساد أصبحت سوقا تجلب كثيرا من "المحتالين". وحذر المرزوقي من تحول دعاوى محاربة الفساد إلى تقنية سياسية رائجة لمحاربة الخصوم وتصفية الحسابات معهم سعيا إلى مزيد من الشعبية.

المصدر : وكالة الأنباء القطرية (قنا),الجزيرة