تنظيم الدولة يعود للبوكمال وغارات بالغوطة

جيش النظام أعلن أمس أنه سيطر مع حلفائه على البوكمال (الإعلام الحربي لقوات النظام)
جيش النظام أعلن أمس أنه سيطر مع حلفائه على البوكمال (الإعلام الحربي لقوات النظام)

قال ناشطون سوريون الجمعة إن تنظيم الدولة الإسلامية استعاد نصف مدينة البوكمال من جيش النظام وحلفائه، وأضافوا أن النظام يواصل شن الغارات الجوية على الغوطة الشرقية بريف دمشق، وأن روسيا قصفت ريفي حماة وإدلب.

وبعد يوم من إعلان جيش النظام أنه سيطر بدعم من حزب الله اللبناني على البوكمال المتاخمة لحدود العراق شرقي دير الزور، تمكن تنظيم الدولة من شن هجوم مضاد الليلة الماضية والاستيلاء صباح اليوم على أحياء عدة في الجزء الشمالي من المدينة، وبما يزيد عن 40% من مساحتها.

من جهة أخرى، قالت شبكة شام إن طيران النظام جدد غاراته بالصواريخ الفراغية والنابالم على بلدات الغوطة الشرقية وحي جوبر الدمشقي، موقعا عشرات الجرحى بين المدنيين.

أما وكالة مسار برس فقالت إن الطيران الروسي استهدف بالصواريخ قريتي عرفة والحزم في ناحية الحمرا بريف حماة، وقريتي الشطيب والبليل بريف إدلب.

وأضافت الوكالة أن ريف حمص شهد اشتباكات متقطعة بين تنظيم الدولة وقوات النظام في منطقة حميمة، كما شهد مقتل مدني في مدينة الرستن برصاص قناص تابع لقوات النظام.

وألغت الهيئة الشرعية في محافظة درعا صلاة وخطبة الجمعة بسبب "الاستهداف المتكرر والمتعمد" من قبل قوات النظام للمساجد خلال هذه الفترة كل أسبوع، بينما قال ناشطون إن اشتباكات متقطعة حدثت بين المعارضة وقوات النظام داخل حي المنشية.

المصدر : الجزيرة + وكالات