تصعيد للغارات بدير الزور ومعارك بحماة

أحد المنازل في الميادين ما زال تحت أنقاضه العديد من المفقودين وبينهم أطفال منذ أمس (ناشطون)
أحد المنازل في الميادين ما زال تحت أنقاضه العديد من المفقودين وبينهم أطفال منذ أمس (ناشطون)

كثفت طائرات النظام السوري اليوم الاثنين قصفها لريف دير الزور الشرقي لدعم الجيش في معاركه بمحيط مدينة الميادين، ودارت معارك كر وفر بين تنظيم الدولة الإسلامية وهيئة تحرير الشام شرق حماة.

وقالت مصادر محلية إن عشرات الغارات العنيفة بالقنابل العنقودية والصواريخ شديدة الانفجار استهدفت مدن وبلدات العشارة والقورية والميادين ومحكان والبوليل بريف دير الزور الشرقي، بالتزامن مع محاولات قوات النظام التقدم نحو مدينة الميادين التي يتحصن فيها تنظيم الدولة الإسلامية.

وأضافت أن حوالي عشرين جثة من المدنيين، بينهم أطفال ونساء، موجودة على أطراف الميادين قرب منطقة السياسية، استهدفهم الطيران أثناء محاولتهم الخروج من المدينة منذ أيام، ولا يستطيع أحد الوصول إليهم بسبب كثافة الغارات الروسية وطيران النظام وخلو المدينة من المدنيين، بينما بلغ عدد الفارين من القصف أكثر من 150 ألفا، في حين تم تدمير أحياء بكاملها.

وقالت قوات النظام إنها سيطرت على قريتي مراط الفوقا وحطلة الشرقية قرب الميادين، بينما سيطرت "قوات سوريا الديمقراطية" على قريتي حوايج ذياب ومحيميدة غربي دير الزور، وذلك بدعم جوي من طيران التحالف الدولي.

وفي شمال سوريا، قالت فصائل المعارضة إنها أصابت طائرة لقوات النظام من طراز سوخوي 22 جراء استهدافها بالرشاشات الثقيلة خلال تحليقها بريف حماة الشمالي، إلا أنها سقطت في مناطق سيطرة قوات النظام، كما شهدت المنطقة غارات عدة.

وسيطرت هيئة تحرير الشام على بلدة أرمناز بريف إدلب وطردت فصائل المعارضة منها، بينما شنت الطائرات الروسية غارات على بلدات خان شيخون والتح والتمانعة وحيش وكفرسجنة، ما أدى لسقوط جرحى، حسب ناشطين.

‪آثار القصف الجوي على مدينة الميادين بريف دير الزور‬ (ناشطون)

كر وفر
ودارت معارك كر وفر بين تنظيم الدولة وهيئة تحرير الشام في ريف حماة الشرقي، حيث قال التنظيم إنه سيطر على 12 قرية، لكن الهيئة استعادت عددا منها، في حين قصفت قوات النظام مدينة اللطامنة والأراضي الزراعية المحيطة بها.

وشهد ريف حمص الشرقي اشتباكات بين تنظيم الدولة وقوات النظام في محيط مدينتي السخنة والقريتين، كما سقط مدني صريعا بعد قصف على بلدة الغنطو.

وقالت شبكة شام إن الاشتباكات متواصلة بين قوات النظام والمعارضة في حي جوبر بدمشق وبلدة عين ترما بالغوطة الشرقية، في حين تعرضت دوما لقصف بالرشاشات الثقيلة.

وأضافت أن معارك مماثلة دارت في حي المنشية بدرعا وسط قصف مدفعي على أحياء درعا الخاضعة للمعارضة، دون تسجيل إصابات.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من عربي
الأكثر قراءة