تجدد القتال بالبيضاء والجيش يصد هجوما للحوثيين بشبوة

عناصر من المقاومة الشعبية خلال انتشار سابق في محافظة البيضاء (الجزيرة)
عناصر من المقاومة الشعبية خلال انتشار سابق في محافظة البيضاء (الجزيرة)

تجددت المواجهات المسلحة بين المقاومة الشعبية اليمنية ومليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في مديريتي ذي ناعم والسوادية بمحافظة البيضاء (جنوب شرق صنعاء). كما صد الجيش الوطني في شبوة (جنوبي البلاد) فجر اليوم هجوما للحوثيين على أحد المواقع العسكرية.

وأكدت مصادر ميدانية في البيضاء أن المواجهات تجددت في ذي ناعم إثر هجوم للمقاومة اليمنية على مواقع الحوثيين في مناطق المختبي وعباس.

وعلى صعيد متصل، تجددت الاشتباكات بين المقاومة والحوثيين في مواقع السبيع والعبل في جبهة الوهبية بمديرية السوادية التابعة لمحافظة البيضاء.

وفي شبوة (جنوبي البلاد) صد الجيش اليمني فجر اليوم هجوما للحوثيين على أحد المواقع، وذلك وفقا لمسؤول عسكري في مديرية التوجيه المعنوي.

وقال المصدر لوكالة الأناضول، مفضلا عدم كشف هويته، إن الحوثيين شنوا هجوما على موقع للجيش اليمني بمنطقة العكدة في مديرية عسيلان التابعة لمحافظة شبوة.

وأضاف أن قوات الجيش اشتبكت مع الحوثيين وتمكنت من صد الهجوم بعد معركة استمرت ساعات.

وأسفرت الاشتباكات عن مقتل جندي وإصابة ثلاثة آخرين، دون التحقق من معلومات حول الضحايا في صفوف الحوثيين، بحسب مسؤول التوجيه المعنوي.

وأمس استهدفت غارات للتحالف العربي موقعا للحوثيين وصالح في منطقة الساقية غرب مديرية الغيل بمحافظة الجوف (شمال شرق صنعاء).

وقال شهود إن أعمدة الدخان تصاعدت من الموقع بعد استهدافه، لكن لم تعرف الخسائر.

وفي سياق متصل، قال متحدث عسكري إن قوات من الجيش الوطني سيطرت على موقع كان قناصون من مليشيا الحوثي وصالح يتمركزون فيه بمديرية المصلوب بمحافظة الجوف.

أما في محافظة تعز (جنوبي البلاد)، فقد قتل أمس قيادي حوثي إثر معارك اندلعت بين قوات الجيش ومسلحي الحوثي في جبهة الكدحة غربي المحافظة.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة