الولايات المتحدة ترفع عقوباتها عن السودان

العقوبات الاقتصادية الأميركية على السودان عمرها 20 عاما (رويترز)
العقوبات الاقتصادية الأميركية على السودان عمرها 20 عاما (رويترز)
أعلنت الولايات المتحدة الأميركية رفع العقوبات الاقتصادية المفروضة على السودان وعللت قرارها بتسجيل الخرطوم تحسنا في أوضاع حقوق الإنسان وتقدما في محاربة الإرهاب.

وقال مسؤول أميركي إن بلاده رفعت عقوبات اقتصادية عمرها 20 عاما على السودان، وبموجب القرار ترفع إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب الحظر الاقتصادي الذي كان مفروضا على السودان وعقوبات اقتصادية شملت الجانب المالي.

وكان مسؤول أميركي -طلب عدم ذكر اسمه- قد توقع أمس أن تعلن إدارة الرئيس الأميركي الخطوة بعد أن "تحققت" من تسجيل الخرطوم تقدما في ملفات عدة، على رأسها حقوق الإنسان ومواجهة الإرهاب.

وقبل القرار الأميركي، قالت السلطات السودانية إنها تنتظر رفع العقوبات الأميركية بعد أن أوفت بالتزاماتها فيما عرف بالمسارات الخمسة التي حددت زمن الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما.

وتشمل هذه المسارات العمل على استقرار الوضع في دولة جنوب السودان، ووقف دعم "جيش الرب" الأوغندي، وتحسين الوضع الإنساني في مناطق النزاع في دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان وتسهيل إدخال المساعدات إليها، فضلا عن وقف العمليات العسكرية في أماكن القتال، ومكافحة الإرهاب، والحد من عملية الاتجار بالبشر.

وقرر الرئيس دونالد ترمب في 12 يونيو/حزيران الماضي تأجيل رفع العقوبات الاقتصادية -المفروضة على السودان منذ عام 1997- لمدة ثلاثة أشهر تنتهي في 12 من أكتوبر/تشرين الأول الجاري، علما بأن سلفه أوباما كان قد أمر قبيل مغادرته السلطة في يناير/كانون الثاني الماضي برفع هذه العقوبات.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة