تركيا تتجه لإغلاق الحدود والمجال الجوي مع كردستان

Turkish President and Chairman of the Justice and Development Party (AK Party) Recep Tayyip Erdogan delivers a speech during the AK Party's group meeting at the Grand National Assembly of Turkey (TBMM) in Ankara, on October 3, 2017.Turkish police on October 3, 2017, arrested 35 local authority officials in Istanbul over alleged ties to last year's failed coup, just weeks after the city's long-serving mayor stepped down, state media reported. / AFP PHOTO / ADEM ALTAN
أردوغان طالب إقليم كردستان العراق بالتعلم من أخطائه واتخاذ خطوات للتعويض عنها في أسرع وقت (غيتي)
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده ستغلق الحدود البرية والمجال الجوي مع إقليم كردستان العراق قريبا ردا على الاستفتاء، وسط تلويح بوقف إمدادات النفط من الإقليم.

وأكد أردوغان -في خطاب بالعاصمة أنقرة- أنه جرى تعليق الرحلات الجوية إلى شمال العراق، في حين ستغلق الحدود البرية في وقت قريب.

وقال إن قرار إجراء الاستفتاء أظهر ما وصفه بالجحود التام من جانب حكومة إقليم كردستان العراق التي طورت علاقات تجارية وسياسية وثيقة مع تركيا، وطالبها بالتعلم من أخطائها واتخاذ خطوات للتعويض عنها في أسرع وقت ممكن، حسب تعبيره.

وفي حديثه لوسائل إعلام محلية، أكد الرئيس التركي اليوم الخميس أن تركيا وإيران والعراق ستتخذ قرارا مشتركا بشأن وقف تدفق إمدادات النفط من الإقليم الكردي ردا على الاستفتاء.

وأضاف أن قيادة كردستان العراق منتشية بنتيجة الاستفتاء ولا تعي ما تفعل أو الخطوات التي تتخذها، وفق قوله.

وكان أردوغان أكد أمس من إيران أن الآلية السياسية الثلاثية المؤلفة من تركيا وإيران والعراق، والتي أُنشئت للتعامل مع الأمر، اتخذت إجراءات ضد إقليم كردستان، وأنها جاهزة لمضاعفة تلك الإجراءات.

وأعرب عن اعتقاده بأن إدارة إقليم كردستان العراق سيكون مصيرها العزلة، وتصميم تركيا وإيران على موقفهما الموحد في هذا الشأن واضح، و"من الآن فصاعدا فإن الحكومة المركزية العراقية هي التي نتحاور معها".

وقبيل ذلك، أوضح الرئيس التركي أن بلاده تفرض عقوبات حصار في بعض المجالات على إدارة كردستان العراق، مؤكدا أن هذه التدابير ستزيد، وسيتم تشديدها وفقا للتطورات في الفترة المقبلة "في حال لم يتراجعوا عن خطئهم هذا"، داعيا إدارة أربيل للعودة إلى رشدها بأسرع وقت.

‪بوزداغ‬ (غيتي)‪بوزداغ‬ (غيتي)

دعوة للتراجع
أما بكر بوزداغ نائب رئيس الوزراء التركي، فقد دعا اليوم الخميس إدارة إقليم كردستان العراق إلى إعلان بطلان الاستفتاء الذي أجراه في 25 سبتمبر/أيلول الماضي بشأن الانفصال.

وأوضح بوزداغ -في كلمة ألقاها خلال مشاركته في حفل افتتاح العام الدراسي الجديد بجامعة آيدن في إسطنبول- أن على رئيس إقليم شمال العراق مسعود البارزاني التصريح علانيةً بقبوله وحدة الأراضي العراقية وسيادتها.

وأضاف أن على إدارة الإقليم الجلوس إلى طاولة الحوار مع الحكومة المركزية في بغداد، دون أي شرط مسبق، لحل الخلافات القائمة بينهما.

وأشار إلى أنّ الحكومة التركية تعتبر مسألة الأمر الواقع في العراق تهديداً لأمنها القومي، وأنّ من أولوياتها إزالة كافة التهديدات التي تضر به.

المصدر : الجزيرة + وكالات