مستشفيات بعدن تهدد بالتوقف بسبب انقطاع الكهرباء

مستشفيات عدن هددت بعدم استقبال مرضى جدد بسبب استمرار انقطاع الكهرباء (الجزيرة/أرشيف)
مستشفيات عدن هددت بعدم استقبال مرضى جدد بسبب استمرار انقطاع الكهرباء (الجزيرة/أرشيف)

أعلنت مستشفيات في عدن أنها ستضطر للتوقف عن العمل خلال الساعات القادمة وإخراج المرضى بسبب انقطاع الكهرباء ونفاد وقود المولدات، مؤكدة أنها راسلت كلا من الرئيس عبد ربه منصور هادي ورئيس الحكومة أحمد عبيد بن دغر بشأن ذلك.

وقال مسؤولو مستشفيات: البريهي، والنقيب، والوالي، وصابر -وهي المستشفيات الأهلية الكبرى- إن انقطاع الكهرباء يستمر لأكثر من 16 ساعة في اليوم، موضحين أن ما يزيد الأمر تعقيدا هو نفاد وقود المولدات الخاصة بالمستشفيات بسبب أزمة المشتقات النفطية التي تعاني منها المحافظة.

وناشدوا الرئيس هادي وبن دغر الإسراع في توفير الوقود للمستشفيات حتى تواصل عملها وتحافظ على حياة المرضى والجرحى، علما بأنها تستقبل بشكل مستمر ومن دون انقطاع مرضى جددا. وهددت المستشفيات بعدم استقبال المرضى حتى الذين أصيبوا في المعارك.

وتعاني عدن من انقطاعات مستمرة للكهرباء، ومن نقص حاد في المشتقات النفطية حتى في السوق السوداء، ويشتكي السكان من عدم مبادرة الحكومة للقيام بواجباتها لحل الأزمة.

ويوم الاثنين، أعلنت  شركة مصافي عدن (حكومية) بدء ضخ آخر كمية متوفرة لديها من الديزل، وتبلغ 1500 طن، لإعادة تشغيل محطات الكهرباء المتوقفة في المدينة منذ الجمعة الماضي، بسبب عدم وجود الوقود اللازم لتشغيلها.

ولم تستطع الحكومة اليمنية وضع حلول ناجعة لمشاكل الكهرباء في عدن منذ أكثر من ثلاثة أعوام، والتي تنوعت بين نقص في محطات التوليد، وانعدام الوقود اللازم لتشغيلها، وسط سخط عارم واستياء كبير لدى سكان المحافظة الساحلية.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة