الجيش المصري يعلن إحباط تهريب أسلحة عبر الحدود الغربية

صحراء مصر الغربية باتت مسرحا للمواجهات الأمنية ومحاولات التهريب (رويترز)
صحراء مصر الغربية باتت مسرحا للمواجهات الأمنية ومحاولات التهريب (رويترز)

قال الجيش المصري في بيان إن قواته الجوية أحبطت محاولة لتسلل ست عربات دفع رباعي محملة بكميات من الأسلحة والذخائر والمواد المهربة داخل خط الحدود الغربية.

وذكر البيان أن العملية التي نفذتها القوات الجوية أسفرت عن "تدمير السيارات المتسللة والقضاء على العناصر الإجرامية بداخلها" لكنه لم يذكر عدد تلك العناصر.

وأضاف أن "عناصر حرس الحدود مدعومة بعناصر المنطقة الغربية العسكرية والقوات الجوية تواصل تمشيط المنطقة الحدودية في محيط العملية".

وشدد على أن تلك العملية تأتي "استمرارا لجهود القوات الجوية بالتعاون مع قوات حرس الحدود لتأمين حدود الدولة على كافة الاتجاهات الإستراتيجية وردع أي محاولة للتسلل أو التهريب عبر الحدود".

ويأتي بيان الجيش المصري بعد خمسة أيام من إعلان  وزارة الداخلية المصرية أن قوات الأمن قتلت 13 مسلحا في مداهمة مزرعة في صحراء مصر الغربية يوم الجمعة الماضي، واعتبرها مصدر أمني  ثأرا لعناصر الشرطة الذين قتلوا بمنطقة الواحات الذين بلغ عددهم 55 شخصا.

وقبل يومين أعلن وزير الدفاع المصري الفريق أول صدقي صبحي أن القوات المسلحة المصرية ستواجه بكل حسم أي محاولات لنشر الفوضى في حدود مصر أو التخريب على أرضها.

يذكر أن مصر تشهد منذ ما يزيد عن سنتين عمليات تفجير بشكل متكرر تستهدف مواقع للجيش والشرطة ومسؤولين أمنيين، مما أسفر عن مقتل المئات.

وبالتزامن مع ذلك أعلنت السلطات أكثر من مرة إحباط محاولات اختراق مسلحين للجبهة الغربية على حدود ليبيا، بخلاف الأوضاع المتأزمة للحدود في شمال سيناء (شمال شرق) والجنوبية مع السودان.

المصدر : الجزيرة + وكالات