وزير الدفاع المصري يتوعد بمواجهة الفوضى

صدقي صبحي: القوات المسلحة ستواجه بكل حسم أي محاولات لنشر الفوضى في حدود مصر أو التخريب على أرضها (الإعلام المصري)
صدقي صبحي: القوات المسلحة ستواجه بكل حسم أي محاولات لنشر الفوضى في حدود مصر أو التخريب على أرضها (الإعلام المصري)

قال وزير الدفاع المصري الفريق أول صدقي صبحي إن القوات المسلحة المصرية ستواجه بكل حسم أي محاولات لنشر الفوضى في حدود مصر أو التخريب على أرضها.

وأضاف في كلمة ألقاها أثناء عرض عسكري للجيش الثالث الميداني، حضره الرئيس عبد الفتاح السيسي أن رجال القوات المسلحة سيواصلون عطاءهم وتضحياتهم مع رجال هيئة الشرطة في مواجهة ضارية مع من دعاهم "أذناب التطرف والإرهاب"، للدفاع عن استقرار مصر وحمايتها.

وقال إن القوات المسلحة وأفرعها الرئيسية تواصل تعزيز قوتها وقدراتها وتحديث معداتها وأسلحتها وتطوير أدائها.

وتأتي كلمة وزير الدفاع بعد يوم من اجتماع رفيع المستوي ترأسه السيسي يوم السبت الماضي ضم مسؤولين أمنيين رفيعي المستوى، لاتخاذ تدابير بشأن تأمين الحدود البرية والبحرية للبلاد، وإحكام السيطرة على المنافذ والمعابر، وذلك بعد نحو أسبوع من هجوم إرهابي غربي مصر.

ومنذ ما يزيد عن سنتين تشهد مصر، بشكل متكرر، عمليات تفجير تستهدف مواقع للجيش والشرطة ومسؤولين أمنيين، مما أسفر عن مقتل المئات.

وبالتزامن مع ذلك أعلنت السلطات أكثر من مرة إحباط محاولات اختراق مسلحين للجبهة الغربية على حدود ليبيا، بخلاف الأوضاع المتأزمة للحدود في شمال سيناء (شمال شرق) والجنوبية مع السودان.

المصدر : الجزيرة + وكالات