إعلانات مدفوعة ضد قطر تغزو مواقع التواصل ببريطانيا

أحد مجمعات سكن العمال الأجانب العاملين في مشاريع البنى التحتية لكأس العالم 2022 (غيتي)
أحد مجمعات سكن العمال الأجانب العاملين في مشاريع البنى التحتية لكأس العالم 2022 (غيتي)
أوردت صحيفة التايمز اللندنية اليوم الاثنين أن مجموعة من الإعلانات الدعائية المناهضة لدولة قطر انهالت على آلاف من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي في بريطانيا.

وقالت الصحيفة إن مجموعات سرية نشرت هذه الإعلانات مدفوعة الثمن، والمعدة بدهاء، وتتهم قطر بتمويل الإرهاب وإساءة معاملة العمال لديها.

ونشرت هذه المقاطع عبر حسابين على تويتر؛ أحدهما باسم "قطر إكسبوزد" (QATAR EXPOSED)، والآخر باسم "اطردوا قطر" (KICK QATAR OUT).

ولا تملك أي من المجموعتين مواقع أخرى على الإنترنت، وتم إنشاء حسابيهما على تويتر بشكل متزامن الشهر الحالي.

وبحسب محللين، فإن هذه الحملات تموّلها مجموعات مرتبطة بالسعودية والإمارات اللتين تشاركان -مع البحرين ومصر- في فرض حصار على قطر.

وفي أحد المشاهد الذي يحمل عنوان "لماذا تدعم أغنى دولة في العالم الإرهاب؟"، يتحدث المعلق بلكنة إنجليزية أثناء عرض مقطع عبر القناة الإخبارية الرابعة يصور هجمات إرهابية، ليتهم قطر بأنها "دولة منبوذة تمول التطرف".

وفي مشهد آخر يتضمن مقابلة مع مهندس بريطاني مجهول يزعم أنه كشف عن أبنية غير مطابقة للمواصفات وإساءة معاملة عمال أجانب أثناء اشتغالهم في مشاريع بنى تحتية خاصة ببطولة كأس العالم لكرة القدم التي ستستضيفها قطر عام 2022.

وينتهي المشهد بلقطة للمهندس البريطاني وهو يحمّل قطر مسؤولية الهجوم الإرهابي على جسر لندن، الذي وقع مؤخرا في العاصمة البريطانية.

المصدر : تايمز