الأمن المصري يقتل 13 مسلحا ثأرا لهجوم الواحات

قوات أمنية على طريق الواحات قبل أسبوع (غيتي)
قوات أمنية على طريق الواحات قبل أسبوع (غيتي)

قالت وزارة الداخلية المصرية إن قوات الأمن قتلت اليوم الجمعة 13 مسلحا في مداهمة مزرعة في صحراء مصر الغربية، في حين قال مصدر أمني إن هذه العملية تأتي ثأرا لعناصر الشرطة الذين قتلوا قبل أسبوع.

وأوضحت وزارة الداخلية في بيان أن قوات الأمن حاصرت فجر الجمعة منزلا يؤوي "مجموعة من العناصر الإرهابية في إحدى مزارع الاستصلاح الكائنة في الكيلو 47 على طريق أسيوط-الخارجة".

وأضاف البيان أن هذا المكان يستخدم "لاستقبال العناصر المستقطبة حديثا لتدريبهم على استخدام الأسلحة وإعداد العبوات المتفجرة". ووفقا لرواية الوزارة فإن قوات الأمن "فوجئت بإطلاق أعيرة نارية تجاهها بكثافة مما دفع القوات إلى التعامل مع مصدر النيران".

وقال البيان "أسفرت عمليات التمشيط عقب السيطرة على الموقف عن العثور على 13 جثة يرتدي بعضهم ملابس عسكرية"، بالإضافة إلى حزامين ناسفين وبنادق آلية.

ولم يذكر البيان إن كان هؤلاء القتلى على صلة بالمسلحين الذين هاجموا قوات الشرطة يوم الجمعة الماضي في الكيلو 135 على طريق الواحات بالصحراء الغربية حين كانت القوات تبحث عن مخبأ للمسلحين.

ونقلت وكالة الشرق الأوسط الرسمية للأنباء عن مصدر أمني قوله إن الأجهزة الأمنية "وجهت اليوم الجمعة ضربة قوية للعناصر الإرهابية ثأرا لدماء رجالها الذين استشهدوا الأسبوع الماضي بطريق الواحات".

ووفقا لمصادر أمنية فقد قتل في هجوم الواحات 55 شرطيا بينهم كثير من الضباط، في حين أكدت وزارة الداخلية مقتل 16 شرطيا فقط بينهم 11 ضابطا.

المصدر : وكالات