نائب أميركي يدعو لوقف الدعم العسكري للسعودية

أعرب العضو الديمقراطي بالكونغرس الأميركي رو خانا عن أمله في إقرار مشروع قرار يدعو لإنهاء الأزمة الإنسانية في اليمن ووقف الدعم العسكري للقوات السعودية في حربها ضد الحوثيين، وذلك في مقابلة ستُعرض كاملة في برنامج "من واشنطن" على شاشة الجزيرة.

وقال خانا "علينا العمل على توفير الأغذية والأدوية للشعب اليمني، أي إنهاء الحصار السعودي ودعوة الدول الأخرى لتقديم المساعدة في توفير تلك المواد والطواقم الطبية"، معتبرا أن اليمن يعاني من أكبر أزمة إنسانية في الوقت الحالي، حيث يعاني نحو مليون شخص من مرض الكوليرا وسبعة ملايين على حافة المجاعة.

وأضاف أن الأولوية الثانية هي أن تتوقف الولايات المتحدة عن تقديم أي مساعدة للسعودية في حملتها ضد الحوثيين، بما يشمل التوقف عن تزويد طائراتها الحربية بالوقود، وعدم مساعدتها على تحديد أهداف مدنية لقصفها.

وأوضح خانا قائلا "علينا أن نوضّح لليمنيين بما لا يدع مجالا للغموض بأنه لا دور لنا في قصف بلدهم أو في مساعدة السعوديين في مسعاهم للإطاحة بالحوثيين".

كما انتقد العضو الديمقراطي في الكونغرس إلقاء الرياض باللائمة على الحوثيين وحدهم عن مقتل المدنيين وانتشار المجاعة ومرض الكوليرا، وقال إن الحوثيون ليسوا أبرياء مما يحدث في اليمن فهم ارتكبوا جرائم، ولكن سبب ظهور الكوليرا هو منع السعوديين وصول أغذية وأدوية إلى المناطق المنكوبة عبر محاصرة الموانئ وقصف المدنيين.

وأضاف خانا للجزيرة أن سياسة الرئيس الأميركي دونالد ترمب في هذا الصدد "ضالة" لأنه يحاول الانحياز إلى طرف ضد آخر في حرب بالوكالة بين السعودية وإيران، وليس للولايات المتحدة فيها مصلحة وطنية، بينما يُنظر إليها في هذه الحرب على أنها متواطئة ومنتهكة لقيمها.

المصدر : الجزيرة