مساعد غوتيريش يحذر من مجاعة تصيب ملايين اليمنيين

مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك في مؤتمر صحفي بمطار صنعاء اليوم الأربعاء (الأوروبية)
مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك في مؤتمر صحفي بمطار صنعاء اليوم الأربعاء (الأوروبية)

قال مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك إن ملايين الأشخاص اليمنيين على شفا المجاعة، ويعانون أسوأ تفش لمرض الكوليرا.

وأكد لوكوك في مؤتمر صحفي لدى وصوله إلى مطار صنعاء الدولي اليوم الأربعاء أن ملايين اليمنيين يعانون أيضا مشكلات أساسية تتعلق باحتياجاتهم من المياه والنظافة والصحة.

وقال لوكوك "قررت المجيء إلى اليمن لأني قلق بشدة بشأن الأزمة الانسانية المستمرة بالتدهور". وأضاف "أخطط للقاء العديد من اليمنيين الضعفاء الذين نقوم بخدمتهم من أجل الاستماع لمخاوفهم وآمالهم، ولأنقل قصصهم للمجتمع الدولي".

وأوضح المسؤول الأممي أن الزيارة تشمل لقاءات مع مسؤولين بعدن حيث مقر الحكومة المعترف بها دوليا، مشيرا إلى أن الأمم المتحدة تقدم حاليا مساعدات غذائية لسبعة ملايين شخص في اليمن شهريا، بالإضافة لتشغيل مئات المراكز الصحية للمساعدة في الحد من تفشي وباء الكوليرا.

وكان لوكوك وصل الثلاثاء إلى عدن جنوبي اليمن في زيارة هي الأولى له لليمن منذ تولى منصبه في الأول من سبتمبر/أيلول الماضي تستغرق أربعة أيام، استهلها بلقاء رئيس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر.

ويشهد اليمن منذ عام 2014 حربا بين الحوثيين وقوات صالح من جهة والحكومة الشرعية من جهة أخرى، أسفرت عن مقتل أكثر من 8650 شخصا، وجرح حوالي 58600 شخص معظمهم من المدنيين حسب منظمة الصحة العالمية.

وكان فرحان حق نائب المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة وصف في مؤتمر صحفي بنيويورك الأوضاع في اليمن بأنها مأساة ثلاثية الأبعاد، تجمع بين خطر المجاعة، وأكبر تفش لوباء الكوليرا في العالم، إضافة إلى الحرب التي أدت لانعدام الأمن الغذائي لنحو 17 مليون نسمة.

وأوضح فرحان أن زيارة مارك لوكوك إلى اليمن تهدف إلى الاطلاع على التداعيات الهائلة والصادمة التي خلفتها الحرب باليمن، والبحث عن سبل تعزيز الاستجابة الجماعية للاحتياجات الإنسانية العاجلة.

المصدر : الجزيرة + وكالات