إسرائيل توافق على توسعة مستوطنة بالقدس

منظر عام لحي جبل المكبر بالقدس الشرقية وتظهر مستوطنة نوف تسيون على واجهة الصورة (غيتي)
منظر عام لحي جبل المكبر بالقدس الشرقية وتظهر مستوطنة نوف تسيون على واجهة الصورة (غيتي)

صادقت لجنة التنظيم والبناء في بلدية القدس على توسيع مستوطنة نوف تسيون الواقعة في قلب حي جبل المكبر بالقدس المحتلة وذلك بإنشاء 176 وحدة استيطانية جديدة تضاف إلى 91 وحدة قائمة الآن.

وأفاد مراسل قناة الجزيرة في القدس بأن توسعة المستوطنة سيجعلها أكبر بؤرة استيطانية في الشطر الشرقي المحتل من القدس.

 وكان عمدة بلدية القدس قد ألقى بثقله من أجل المصادقة على المخطط الجديد في إطار السعي لتهويد المدينة.

ويتزامن هذا المخطط الجديد مع مشروع قانون سيطرح قريبا على طاولة الكنيست (البرلمان) يهدف إلى ضم عدد من المستوطنات المحيطة بالقدس إلى إدارة بلديتها بغية زيادة عدد اليهود في المدينة مقابل إخراج نحو 150 ألف مقدسي من حدود البلدية.

وتقع أغلب المستوطنات -لا سيما في الضفة الغربية المحتلة- بعيدا عن المناطق السكنية للفلسطينيين.

ويعتبر وضع مدينة القدس بالغ الحساسية وبؤرة الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

واحتلت إسرائيل القدس الشرقية خلال يونيو/حزيران عام 1967 قبل أن تضمها إليها في خطوة لم تحظ باعتراف دولي.

المصدر : الجزيرة,الفرنسية