اختيار مفوضية انتخابات جديدة بالعراق

البرلمان العراقي صوّت على قائمة تضم تسعة أعضاء لمفوضية الانتخابات (الجزيرة)
البرلمان العراقي صوّت على قائمة تضم تسعة أعضاء لمفوضية الانتخابات (الجزيرة)

وافق مجلس النواب العراقي بالأغلبية على اختيار مفوضية انتخابات جديدة، مهمتها إجراء الانتخابات البرلمانية والمحلية القادمة.

وصوّت البرلمان بالاقتراع السري على قائمة تضم تسعة مرشحين، بعد أشهر من التجاذبات والتقاطعات السياسية بين الكتل البرلمانية. كما قرر إحالة أعضاء المفوضية السابقة للانتخابات إلى التقاعد.

وكانت المفوضية قد اقترحت إجراء الانتخابات المقبلة يوم 12 مايو/أيار من العام المقبل. وتخشى أطراف سياسية احتمال تأجيل الانتخابات المقبلة بسبب بقاء مئات آلاف المواطنين في مخيمات النزوح بعد تدمير منازلهم خلال العمليات العسكرية.

وعلى صعيد متصل، وجه النائب التركماني بالبرلمان أرشد الصالحي انتقادات لاذعة للبرلمان لعدم تمثيل التركمان في مجلس مفوضية الانتخابات.

وقال الصالحي -الذي يتزعم الجبهة التركمانية- إن "المذهبية والطائفية والعنصرية لا تزال تطغى على عقول السياسيين بمن فيهم أعضاء مجلس النواب والكتل السياسية".

وأبدى استغرابه من تمثيل الشيعة بخمسة أعضاء والسنة بعضوين والأكراد بعضوين في مجلس المفوضية الجديد، دون أي تمثيل للتركمان.

وأشار النائب إلى أنه تم تخصيص مقعدين شرفيين للتركمان والمسيحيين، من دون أن يكون لهما الحق في التصويت على قرارات مجلس المفوضية.

والتركمان ثالث أكبر قومية بعد العرب والكرد، وينتشرون بأرجاء البلاد، لكن يتركز وجودهم بمناطق متنازع عليها بين بغداد وحكومة إقليم كردستان العراق. ويمتلك المكون التركماني تسعة مقاعد بالبرلمان العراقي من أصل 328 مقعدا.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة