قتيل وجرحى في قصف للنظام بريف دمشق

إسعاف الجرحى بعد قصف للنظام على بلدة كفربطنا بريف دمشق (ناشطون)
إسعاف الجرحى بعد قصف للنظام على بلدة كفربطنا بريف دمشق (ناشطون)
سقط قتيل وعشرات الجرحى جراء قصف للنظام على الغوطة الشرقية بريف دمشق اليوم الجمعة، كما سقطت قذائف هاون على أحياء عدة بدمشق، في وقت استهدفت طائرات روسية مناطق عدة في حلب وحماة.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن مدنيا قُتل وأصيب ثلاثون، معظمهم نساء وأطفال، في قصف صاروخي لقوات النظام استهدف أحياء سكنية في بلدتي كفربطنا وعين ترما في الغوطة الشرقية، وذلك بالتزامن مع تحليق كثيف لطائرات استطلاع تابعة لقوات النظام.

وقال ناشطون إن فصائل المعارضة تصدت لمحاولات تقدم قوات النظام بعين ترما وأسقطت في صفوفهم قتلى وجرحى، كما تصدت لمحاولة أخرى في بلدة مزرعة بيت جن، وقصفت مواقع في تلة دربل.

وفي دمشق، سقطت قذائف هاون في أحياء باب شرقي والقصاع والطبالة والدويلعة، كما تسببت قذيفة هاون في مقتل امرأة وجرح آخرين في بلدة جرمانا المجاورة.

وذكرت شبكة شام أن الطيران الروسي شن غارات على قرى السميرية وأم غبار وأم العمد وأم دخان جنوبي حلب، وكذلك على قرى الخالدية وربدة وعرفة ومويلح بريف حماة، في حين تعرضت اللطامنة شمالي حماة لقصف بقذائف الهاون من قبل قوات النظام.

أما محافظة إدلب فشهدت غارات على بلدتي التمانعة وسكيك، بينما تعرضت مدينة تلبيسة شمالي حمص إلى قصف مدفعي من قوات النظام.

وفي درعا جنوبي البلاد، سقط قتيلان وجرحى عديدون جراء انفجار عبوة ناسفة على طريق بين مدينتي درعا وأم المياذن، كما تعرضت أحياء درعا البلد ومخيم درعا لقصف مدفعي.

وأكد ناشطون أن طيران النظام قصف بلدة الشحيل بريف دير الزور، في حين تدور معارك بين النظام وتنظيم الدولة الإسلامية حول مواقع نفطية.

المصدر : الجزيرة + وكالات