لافروف: الوضع بسوريا يقترب من منعطف حاسم

لافروف أكد قرب انتهاء المعركة العسكرية ضد تنظيم الدولة في سوريا (رويترز-أرشيف)
لافروف أكد قرب انتهاء المعركة العسكرية ضد تنظيم الدولة في سوريا (رويترز-أرشيف)

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن الوضع في سوريا يقترب مما سماه "منعطفا حاسما"، بما في ذلك ما يتعلق بتحقيق نجاحات في محاربة الإرهاب.

وقال لافروف -خلال مباحثاته في موسكو مع المبعوث الأممي إلى سوريا ستفان دي ميستورا- إن العملية العسكرية في سوريا ضد تنظيم الدولة الإسلامية ستنتهي قريبا.

وأعرب وزير الخارجية الروسي عن أمله في عقد مباحثات جديدة بشأن التسوية السورية في جنيف وأستانا.

ودعا إلى مناقشة الخطوات المحتملة لتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 المتعلق بوقف إطلاق النار والتوصل إلى تسوية سياسية للوضع في سوريا.

من ناحيته، أعلن دي ميستورا أن جلسة لمجلس الأمن بشأن سوريا ستعقد الأربعاء المقبل في نيويورك، وأنه سيتم الإعلان خلالها عن أفكار جديدة بشأن سبل التقدم في الحوار السوري.

وأكد دي ميستورا استعداده لعقد جولة جديدة من المفاوضات في جنيف خلال نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قال في وقت سابق إن هناك مقترحا بعقد مؤتمر لجميع السوريين يضم ممثلين عن  كل الجماعات العرقية في سوريا.

وأضاف أن عملية السلام في سوريا تتطور إيجابيا، رغم استمرار وجود بعض المشكلات.

المصدر : الجزيرة + وكالات