رئيس حماس بغزة: لن ننزع سلاحنا ولن نعترف بإسرائيل

السنوار أكد أن حماس ستواصل امتلاك القوة لحماية الشعب الفلسطيني (غيتي-أرشيف)
السنوار أكد أن حماس ستواصل امتلاك القوة لحماية الشعب الفلسطيني (غيتي-أرشيف)
قال رئيس حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في قطاع غزة يحيى السنوار إنه لا أحد يستطيع نزع سلاح الحركة أو إرغامها على الاعتراف بإسرائيل، وذلك عقب تصريحات أميركية بشأن اتفاق المصالحة الفلسطينية.

وأكد السنوار -خلال لقاء شبابي في غزة اليوم الخميس، وفق ما نقلت عنه الحركة- أنه "لا أحد له القدرة على انتزاع اعترافنا بالاحتلال، ولا أحد في الكون يستطيع نزع سلاحنا".

وتمثل تصريحات السنوار ردا واضحا على مطالبة إسرائيل والولايات المتحدة بأن تعترف حماس بإسرائيل وتلقي سلاحها في حال تم تشكيل حكومة وفاق وطني تضم حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) وحركة حماس.

وتابع السنوار قائلا "نحن مقاتلو حرية وثوار من أجل حرية شعبنا، ونقاتل الاحتلال وفق قواعد القانون الدولي الإنساني، وسنواصل امتلاك القوة لحماية شعبنا".

وفي قضية الأسرى قال السنوار "لن يرى جنود الاحتلال الأسرى النور حتى يراه أسرانا، أمثال حسن سلامة وعباس السيد ومحمود عيسى ومروان البرغوثي وأحمد سعدات".

تصريحات غرينبلات
وكان مبعوث الرئيس الأميركي دونالد ترمب إلى الشرق الأوسط جيسون غرينبلات قال اليوم إن "الولايات المتحدة تؤكد من جديد أهمية التقيد بمبادئ اللجنة الرباعية (للشرق الأوسط)".

وأضاف أن ذلك يعني أن "أي حكومة فلسطينية يجب أن تلتزم التزاما لا لبس فيه بنبذ العنف والاعتراف بدولة إسرائيل وقبول الاتفاقات والالتزامات السابقة الموقعة بين الطرفين، بما في ذلك نزع سلاح الإرهابيين والالتزام بالمفاوضات السلمية".

ورحب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بتصريحات غرينبلات، وقال إنها "أوضحت أنه يتوجب على أي حكومة فلسطينية الالتزام بهذه المبادئ".

وأضاف "نرغب في السلام ونريد سلاما حقيقيا، ولهذا السبب لن نجري مفاوضات مع منظمة إرهابية بغطاء دبلوماسي".

المصدر : الفرنسية