مقتل قائد قوات النظام السوري بدير الزور

زهر الدين لقي حتفه بانفجار لغم بمنطقة حويجة صكر داخل دير الزور (مواقع التواصل)
زهر الدين لقي حتفه بانفجار لغم بمنطقة حويجة صكر داخل دير الزور (مواقع التواصل)

أعلنت مصادر موالية للنظام السوري مقتل قائد قوات النظام في دير الزور عصام زهر الدين، وذكرت المواقع أنّ زهر الدين لقي حتفه بانفجار لغم في حويجة صكر بمدينة دير الزور.

يُشار إلى أن العميد القتيل بدأ مسيرة عسكرية دموية في صفوف قوات النظام نسبة للمجازر التي كان مسؤولا عنها بدءا من حي باب عمرو في حمص إلى مجازر الغوطة الشرقية، وانتهاء بالحملة العسكرية وما تبعها من مجازر في دير الزور.

وقد أظهرت فيديوهات العميد أثناء تمثيله بالجثث، وتصريحه الأخير الذي توعد فيه اللاجئين السوريين في حال قرروا العودة إلى بلادهم.

ووفق مواقع معارضة فإن زهر الدين المنحدر من مدينة السويداء (54 عامًا) رُفّع إلى رتبة لواء وعين قائدًا لفرع المخابرات العسكرية بالمنطقة الشرقية خلفًا للواء المقتول جامع جامع، طبقا لتقارير إعلامية غير رسمية.

وكان له دور في التقدم الذي أحرزته قوات النظام الأيام الماضية في محافظة دير الزور، والتي وصلت خلالها إلى مدينة الميادين الإستراتيجية.

هجوم وقصف
وفي تطورات ميدانية أخرى، قالت مصادر للجزيرة إن قوات النظام شنت هجوما على بلدة بيت جن في ريف دمشق الغربي من عدة محاور، في محاولة منها للتقدم والسيطرة على المنطقة.

وأضاف مراسل الجزيرة أن الهجوم تزامن مع قصف جوي وصاروخي بالإضافة لقصف بـ البراميل المتفجرة استهدف مزرعة بيت جن وأطرافها.

يُذكر أن قوات النظام صعدت من قصفها وعملياتها العسكرية على ريف دمشق الغربي بهدف اقتحامه والسيطرة عليه، أو فرض اتفاقيات على المعارضة فيه.

المصدر : الجزيرة,مواقع إلكترونية