غارات للنظام بريف دمشق وأخرى روسية بدير الزور

آثار قصف النظام على حي جوبر بدمشق المحاذي لمناطق الاشتباكات بالغوطة الشرقية (وكالة سمارت)
آثار قصف النظام على حي جوبر بدمشق المحاذي لمناطق الاشتباكات بالغوطة الشرقية (وكالة سمارت)
استهدفت قوات النظام بلدات في ريف دمشق بالبراميل المتفجرة، وانتهكت بذلك اتفاق خفض التصعيد، بينما سقط قتلى وجرحى في قصف روسي على ريف دير الزور.

وقالت مصادر للجزيرة إن قوات النظام شنت هجوما على بلدة "بيت جن" بريف دمشق الغربي في محاولة للتقدم، بالتزامن مع قصف جوي وصاروخي وبالبراميل المتفجرة.

وقال ناشطون إن فصائل المعارضة تصدت لهجوم النظام على بيت جن ودمرت أربع دبابات وقتلت عدة جنود، كما تصدت لهجمات أخرى على حي جوبر الدمشقي وبلدة عين ترما المجاورة.

وتحدث ناشطون عن سقوط تسعة قتلى وعشرات الجرحى جراء غارات روسية استهدفت سيارات ومستودعات للمواد الغذائية في مدينة البوكمال بريف دير الزور.

وذكرت وكالة "مسار برس" أن الطيران المروحي للنظام ألقى براميل متفجرة على بلدتي اللطامنة ولطمين في ريف حماة الشمالي، وأن الطيران الروسي قصف بلدة الحزم مما أدى إلى وقوع جرحى مدنيين.

وأضافت الوكالة أن قوات النظام هاجمت بلدة السطيحات جنوبي حماة، وأن المعارضة استعادت بلدة سرحا بعد تفجير سيارة مفخخة ومقتل عشرة عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية.

وفي محافظة إدلب، قصف الطيران الروسي بلدة سنجار وأصاب عدة مدنيين بجراح، بينما ذكرت شبكة شام أن المعارضة فجرت عبوة ناسفة في تجمع لقوات النظام بمدينة حلب.

وأضافت الشبكة أن قصف النظام متواصل على بلدة تلبيسة شمالي حمص، وعلى مخيم الشحار في القنيطرة، مما أدى إلى سقوط عدة جرحى بين قاطني المخيم.

المصدر : الجزيرة + وكالات