مطالب للاحتلال بالسماح بزيارة أسير لنجله المحتضر

قدم عدد من المحامين في الضفة الغربية ومن داخل الخط الأخضر، طلبا إلى حكومة الاحتلال الإسرائيلية بالسماح للأسير رجب الطحان من القدس بزيارة ابنه الذي يصارع الموت في أحد المستشفيات الإسرائيلية.

والأسير رجب كان من المحررين في صفقة شاليط، لكن أعيد اعتقاله عام 2014 وحكم عليه بالمؤبد.

ونجله مجد الطحان (19 عاما) يصارع الموت في مستشفى هداسا بالقدس، بسبب إصابته بمرض سرطان الدم.

ويقول أنصار الطحان (أخو مجد) إن حلم أي مريض يعيش لحظاته الأخيرة هو رؤية والده الذي لم يعش معه سوى عامين وثمانية أشهر.

ويضيف أن مجد كان عمره أربعة أشهر عندما اعتُقل والده رجب بتهمة قتل مستوطن عام 1998، وعندما أفرج عنه في صفقة شاليط عام 2011 كان عمر مجد 13 عاما، فعاشا معا سنتين وثمانية أشهر، قبل أن يعيد الاحتلال اعتقاله عام 2014.

المصدر : الجزيرة