ثلاث مفخخات تستهدف القوات العراقية بالموصل

اشتباكات اليوم بين القوات العراقية ومسلحي تنظيم الدولة في حي الميثاق شرقي الموصل (رويترز)
اشتباكات اليوم بين القوات العراقية ومسلحي تنظيم الدولة في حي الميثاق شرقي الموصل (رويترز)

أحرزت القوات العراقية تقدما في أحد أحياء شرقي الموصل لكنها واجهت هجمات بعربات ملغمة أوقعت خسائر بين الجنود والمدنيين، وفق مصادر مختلفة.

فقد أفاد مراسل الجزيرة ناصر شديد بأن القوات العراقية تقدمت اليوم الأربعاء في حي الشيماء بعد يوم من دخولها حي الصناعة شرقي المدينة، وحي الميثاق من الجهة الجنوبية الشرقية. وقال إن مصادر عسكرية وإعلامية عراقية تحدثت عن السيطرة على حي الوحدة، قبل أن يسحب التلفزيون العراقي الخبر.

وكانت وحدات عسكرية عراقية دخلت قبل شهر حي الوحدة القريب بعض الشيء من الضفة الشرقية لنهر دجلة -الذي يشق الموصل- لكنها تعرضت لكمين داخل مستشفى بالحي قتل فيه عدة جنود. وتابع المراسل أن هدف تلك القوات الآن هو حي الوحدة، وأنها تقوم حاليا بتمشيط حي الميثاق الذي يقع شرقا.

وقال مراسل الجزيرة إن القوات العراقية لا تزال تتقدم ببطء، وأضاف أنها تعرضت اليوم لثلاثة تفجيرات بواسطة عربات ملغمة قدمت من حي الوحدة إلى حي الشيماء في محاولة من تنظيم الدولة الإسلامية لوقف القوات المهاجمة.

‪عنصران من تنظيم الدولة أثناء اشتباك مع مسلحي الحشد الشعبي عند طريق بغداد-الموصل قرب بلدة الشرقاط بصلاح الدين‬ عنصران من تنظيم الدولة أثناء اشتباك مع مسلحي الحشد الشعبي عند طريق بغداد-الموصل قرب بلدة الشرقاط بصلاح الدين (رويترز)

خسائر بشرية
ونقل المراسل عن مصدر عسكري عراقي أن أحد التفجيرات أدى لمقتل ثلاثة جنود من الفرقة التاسعة للجيش وإصابة أربعة آخرين، وأن التفجيرين الآخرين تسببا في مقتل وجرح مدنيين.

وقال ضابط عراقي لوكالة الأناضول إن جرافة ملغمة انفجرت في زقاق بحي الوحدة بعد محاصرتها مما أسفر عن مقتل 14 مدنيا بينهم نساء وأطفال. لكن وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة ذكرت أن تفجيرات اليوم أسفرت عن مقتل 27 جنديا عراقيا وتدمير سبع آليات عسكرية.

يُذكر أن القوات العراقية بدأت قبل أيام -بدعم من طيران التحالف الدولي ومدفعية الجيش الأميركي- هجمات من محاور جديدة بالموصل بعد تعثر محاولات التقدم من جهتي الجنوب والشمال، واضطر القادة العسكريون العراقيون لتغيير خططهم بسبب المقاومة الشديدة التي يبديها تنظيم الدولة.

ميدانيا أيضا، تبنى تنظيم الدولة إسقاط مروحية للجيش العراقي قرب بيجي شمالي محافظة صلاح الدين، مما أسفر عن مقتل جميع أفراد طاقمها الأربعة.

بيد أن الجيش العراقي أرجع تحطم المروحية الروسية الصنع من طراز "مي 35" إلى خلل فني بسبب الاستخدام المفرط، وقال إنها تحطمت بينما كانت متجهة إلى قاعدة القيارة الجوية جنوب الموصل.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعلنت الأمم المتحدة اليوم الأربعاء أن 13 ألف شخص نزحوا من مدينة الموصل شمالي العراق خلال خمسة أيام بسبب المعارك بين القوات العراقية وتنظيم الدولة الإسلامية.

المزيد من أزمات وقضايا
الأكثر قراءة