منع قائد عسكري عراقي من دخول أميركا

قائد العمليات المشتركة العراقية الفريق أول ركن طالب شغاتي قال إنه مُنع من زيارة الولايات المتحدة لرؤية عائلته (الجزيرة)
قائد العمليات المشتركة العراقية الفريق أول ركن طالب شغاتي قال إنه مُنع من زيارة الولايات المتحدة لرؤية عائلته (الجزيرة)
قال قائد العمليات المشتركة العراقية طالب شغاتي إنه مُنع من زيارة الولايات المتحدة لرؤية عائلته التي تقيم هناك، في حين أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أنها تسعى لاستثناء العراقيين الذين عملوا مع الولايات المتحدة منذ غزو العراق من قرار الرئيس دونالد ترمب.

وأضاف الفريق أول ركن شغاتي أن قرار حظر السفر على العراقيين صدمه وأنه سيحاول السفر الأسبوع المقبل، مستدركا أن لا ضمانات حتى الآن من أنه لن يُمنع من دخول الولايات المتحدة.

وطالب شغاتي ترمب بإعادة النظر بقرار حظر السفر على العراقيين قائلا "كنا نظن أننا شركاء مع أصدقائنا الأميركيين في محاربة الإرهاب، لكننا أدركنا أنهم يعتبروننا مجرد إرهابيين".

وعلى صعيد متصل، قالت النائب بالبرلمان العراقي فيان دخيل إنها لن تتمكن من السفر إلى واشنطن لاستلام جائزة حول الدفاع عن حقوق الإنسان بسبب قرار ترمب بحظر استقبال مواطني سبع دول إسلامية بينها العراق.

وأوضحت دخيل -وهي نائب عن المكون الإيزيدي- أنه كان من المقرر أن تسافر إلى واشنطن الأسبوع الجاري لاستلام الجائزة "لكن يتعذر عليّ الذهاب لاستلام الجائزة بسبب قرار ترمب".

من جانب آخر، قالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إنها تعمل مع البيت الأبيض ومؤسسات أخرى لوضع قائمة بأسماء جميع العراقيين الذين عملوا مع الولايات المتحدة منذ غزو العراق عام 2003 لاستثنائهم من قرار ترمب.

وقال المتحدث باسم البنتاغون جيف ديفيس إن البيت الأبيض "أعطانا الفرصة" لتقديم الأسماء. وأضاف أن هناك عددا من الأشخاص بالعراق الذين يعملون مع البنتاغون في دور شراكة "سواء في القتال إلى جانبنا أو العمل مترجمين".

وتابع ديفيس "نعمل على ضمان أن تكون أسماء الذين أظهروا التزامهم بشكل ملموس بالقتال إلى جانبنا وبدعمنا معروفة في أي عملية تمضي قدما". ولم يتضح متى سيتم استكمال القائمة وعدد الأسماء التي ستضمها.

وعن وضع الطيارين العراقيين الذين يتدربون حاليا في قاعدة أريزونا الجوية في شمال غرب الولايات المتحدة، قال المتحدث إن "هذه على وجه التحديد إحدى المشاكل التي ما زلنا نبحث بشأنها".

وأثار أمر تعليق السفر الذي وقعه ترمب الجمعة الماضية ردود فعل غاضبة بالعراق حيث ينتشر أكثر من خمسة آلاف جندي أميركي.

وطلبت بغداد من الولايات المتحدة أمس الاثنين إعادة النظر في حظر السفر الذي فُرض على العراقيين، متخذة خطا دبلوماسيا بشكل أكبر من البرلمان العراقي الذي طالب الحكومة بالرد بالمثل.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

طالبت لجنة بالبرلمان العراقي الحكومة بالرد بالمثل على قيود السفر الأميركية التي طالت مواطنين وذلك بعدما أبدت إيران موقفا رسميا مماثلا تجاه القرار الأميركي، كما عبرت السودان عن استيائها.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة