المعارضة المصرية تدعو إلى موجة ثورية جديدة

Tens of thousands of anti-government protesters gather in Tahrir Square in Cairo, Egypt, Friday, Feb. 11, 2011. Egypt's military threw its weight Friday behind President Hosni Mubarak's plan to stay in office through September elections while protesters fanned out to the presidential palace in Cairo and other key symbols of the authoritarian regime in a new push to force the leader to step down immediately. The statement by the Armed Forces Supreme Council _ its second in two days _ was a blow to many protesters who had called on the military to take action to push out Mubarak after his latest refusal to step down.
ثورة يناير أطاحت بالرئيس المصري المخلوع حسني مبارك (أسوشيتدبرس-أرشيف)

عقدت أطياف من المعارضة المصرية مؤتمرا لها في مدينة إسطنبول التركية استعدادا لذكرى ثورة الخامس والعشرين من يناير.

ودشن المجتمعون حملة أطلقوا عليها اسم "يناير يجمعنا"، وقالوا إن الأوضاع الصعبة التي تمر بها البلاد تستوجب العمل من أجل السعي لتحقيق أهداف ثورة يناير.

وأصدر المجتمعون بيانا موقعا من نحو 150 من الأسماء المصرية المعارضة، دعوا فيه الشعب المصري إلى ترك الخلافات الأيديولوجية والسياسية والانضمام إلى الحملة لاستعادة روح ثورة يناير.

المصدر : الجزيرة