التحالف الدولي يقصف مقرا لجبهة فتح الشام بريف إدلب

صور بثها ناشطون لما قالوا إنه قصف التحالف الدولي لمقر جبهة فتح الشام
صور بثها ناشطون لما قالوا إنه قصف التحالف الدولي لمقر جبهة فتح الشام

استهدف طيران التحالف الدولي مقرا لجبهة فتح الشام (النصرة سابقا) في ريف إدلب، ما أدى إلى مقتل جميع من فيه، ويقدر عددهم بـ25 شخصا.

وقال مصدر في الجبهة إن التحالف قصف مقرا مركزيا يقع بين بلدتي سرمدا وكفر دريان بريف إدلب شمال غربي سوريا.

وأضاف المصدر أن المقر يحتوي على مكاتب فرعية عدة للجبهة، وأن القصف أسفر عن مقتل جميع الموجودين فيه، مرجحا أن يصل عددهم إلى 25 شخصا، كما أكد أن المقر ليس سجنا بالأصل، إنما مقر مركزي ثم ألحق به مخفر.

وأشار ناشطون في إدلب إلى أن طيران التحالف الدولي استهدف بأربع صواريخ مقرا لجبهة فتح الشام قرب مدينة سرمدا موقعا قتلى وجرحى، حيث تتوارد الأنباء عن سقوط أكثر من عشرين قتيلا، بينما تشهد المنطقة حالة من الاستنفار الأمني، تخوفا من تكرار القصف.

وكان طيران التحالف الدولي استهدف قبل يومين سيارتين لجبهة فتح الشام بشكل متتابع على طريق باب الهوى سرمدا، مخلفا 11 قتيلا، بينهم مهاجرون من جنسيات غير سورية.

ولاقت عمليات الاستهداف لجبهة فتح الشام حالة من الاستنكار الشعبي حيال ما تتعرض له الجبهة من قصف جوي من التحالف، وسط استمرار العمليات التي تستهدف جميع الفصائل بينها فتح الشام على الأرض من عمليات تصفية واستهداف بعبوات وألغام.

وتشهد الجبهات الرئيسية في سوريا وقفا لإطلاق النار بدأ منتصف ليل الخميس-الجمعة بموجب اتفاق توصلت إليه موسكو وأنقرة مع المعارضة التي أكدت أن الاتفاق يستثني فقط تنظيم الدولة، في حين أن دمشق وموسكو يتحدثان عن استثناء التنظيم وجبهة فتح الشام.

وبسبب الخرق المستمر منذ اليوم الأول للاتفاق من قبل النظام السوري ومليشياته والطيران الروسي، أعلنت المعارضة المسلحة تجميد أي مشاركة في مباحثات مقترحة بالعاصمة الكزاخية أستانا.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية

حول هذه القصة

قال المتحدث باسم جبهة فتح الشام حسام الشافعي إنهم لم يحضروا ولم يوقعوا ولم يفوضوا أحدا بالاتفاقية التي أعلنت، والتي تبدأ بوقف إطلاق النار وصولا لحل سياسي ينهي الأزمة بسوريا.

استهدفت طائرات التحالف اجتماعا لقادة ميدانيين في جبهة فتح الشام جنوب غرب حلب، ما أدى إلى مقتل القائد العام لجيش الفتح أبو هاجر الحمصي وقيادي آخر كنيته أبو مسلم الشامي.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة