وفاة زوجة ونجل الداعية سلمان العودة بحادث سير

صورة نشرها سلمان العودة في حسابه بموقع تويتر للسيارة التي كانت فيها زوجته وأبناؤه
صورة نشرها سلمان العودة في حسابه بموقع تويتر للسيارة التي كانت فيها زوجته وأبناؤه

توفيت زوجة الداعية السعودي سلمان العودة وأحد أبنائه في حادث مرور وقع مساء أمس، إثر اصطدام السيارة التي كانا على متنها بشاحنة.

ونعى العودة في تغريدة نشرها في حسابه الرسمي بموقع تويتر زوجته هيا السياري، وكتب في التغريدة يرثيها "حين رحلت أدركت أني لا أستحقك، اللهم في ضيافتك وجوارك".

ولم يشر العودة في هذه التغريدة إلى وفاة ابنه، لكن كثيرين عزوه في زوجته وأحد أبنائه، كما أن مواقع إخبارية سعودية أوردت خبر وفاة الزوجة والابن، وإصابة اثنين.

وقالت صحيفة عكاظ إن السيارة كانت فيها زوجة الداعية السعودي وثلاثة من أبنائهما، وتلقى العودة التعزية عبر موقع تويتر من دعاة سعوديين بينهم محمد العريفي وعائض القرني، وإعلاميين بينهم عبد الله المديفر، في حين تفاعل آلاف المتابعين مع تغريدته.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

اندلع حريق في مجمع سكني لموظفي شركة أرامكو السعودية بمدينة الخُبَر -اليوم الأحد- مما أسفر عن وفاة سبعة أشخاص وإصابة أكثر من مئتين آخرين من جنسيات مختلفة.

المزيد من حوادث الطرق
الأكثر قراءة