عـاجـل: الرئيسان الروسي والأوكراني يعلنان التوصل لاتفاق على وقف إطلاق النار شرق أوكرانيا بحلول نهاية العام الجاري

قتلى بحلب ودير الزور واستمرار الهجوم بعين الفيجة

دخان متصاعد نتيجة قصف على إحدى مناطق مدينة دير الزور بثت صورته وكالة أعماق
دخان متصاعد نتيجة قصف على إحدى مناطق مدينة دير الزور بثت صورته وكالة أعماق

قتل سبعة أشخاص على الأقل وأصيب آخرون بقصف لطائرات النظام على قرية قصر البريج الواقعة شمال شرق حلب، فيما قتل مدنيون آخرون بغارات روسية على دير الزور، وواصلت قوات النظام هجومها في محاولة للسيطرة على عين الفيجة غرب دمشق.

وذكرت مصادر المعارضة أن سبعة مدنيين قتلوا في قصف يرجح أنه لطائرات النظام المروحية على قرية قصر البريج في الريف الجنوبي الشرقي لمدينة الباب شمال شرق لحلب.

وأشار سكان محليون إلى أن الاستهداف جرى لمدرسة تؤوي نازحين من بلدات يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية قرب منطقة الباب.

ويشن النظام عمليات في الريف الشرقي لحلب، حيث أعلن السيطرة على عدة بلدات بينها الدرعية وخان حقيرة الخاضعتين لسيطرة تنظيم الدولة، فيما قصفت قوات النظام السوري بلدة كفر حمرة بريف حلب الشمالي، وبلدتي كفر داعل والمنصورة بالريف الغربي، وفق شبكة شام الإخبارية المعارضة.

من جهة أخرى، قالت مصادر للجزيرة إن قتلى وجرحى سقطوا جراء غارات روسية على قرية الصالحية بريف دير الزور، ليتجاوز عدد القتلى منذ 14 يناير/كانون الثاني -حين شن تنظيم الدولة هجومه الأخير- إلى أكثر من ثلاثمئة.

قوات النظام والمليشيات المساندة له تشن قصفا عنيفا على عين الفيجة بوادي بردى (الجزيرة)

معارك وادي بردى
وفي ريف دمشق، جددت قوات النظام السوري مدعومة بمليشيا حزب الله اللبناني -مع ساعات الفجر- محاولاتها لاقتحام قرية عين الفيجة في وادي بردى بـريف دمشق الغربي.

وأشارت مصادر المعارضة إلى أن الاشتباكات تدور اليوم الثلاثاء على مداخل القرية، وتخللها قصف مكثف بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون وصواريخ أرض أرض.

وتحاول قوات النظام وحزب الله منذ أسابيع السيطرة على عين الفيجة التي يقع فيها نبع المياه الرئيسي الذي يغذي العاصمة دمشق، وقد صعدت مؤخرا هجماتها في المنطقة متجاهلة اتفاق الهدنة الساري منذ أواخر الشهر الماضي.

وانهارت في الآونة الأخيرة اتفاقات أولية كان تنفيذها سيسمح بدخول فرق صيانة لإصلاح معدات ضخ المياه في عين الفيجة. وتسبب تضرر المنشأة المائية في المنطقة جراء البراميل المتفجرة في أزمة مياه حادة بدمشق.

وفي ريف دمشق أيضا، أفاد ناشطون بأن قوات النظام ومسلحي حزب الله استهدفوا اليوم بالمدفعية الثقيلة بلدة مضايا، كما واصلوا هجومهم على مواقع المعارضة المسلحة في منطقة المرج بالغوطة الشرقية.

وأفادت شبكة شام بأن اشتباكات عنيفة جرت على جبهتي راش وطيبة في حي جوبر شرق العاصمة دمشق، وسط محاولات قوات النظام التقدم باتجاه الحي.

وفي ريف حمص، شنّ طيران النظام غارات جوية عدة استهدفت بلدة تلدو في منطقة الحولة بريف حمص الشمالي، مما أدى إلى مقتل خمسة مدنيين، بينهم أطفال.

وتعرضت مدينة الرستن وكذلك تلبيسة وبلدة الفرحانية الشرقية لقصف جوي من الطيران الحربي، كما طال قصف مدفعي وصاروخي بلدات الغنطو وأم شرشوح في منطقة الحولة، وخلف جرحى بين المدنيين.

وفي ريف حماة الشمالي، تمكنت المعارضة المسلحة من إسقاط طائرة استطلاع تابعة لقوات النظام إثر استهدافها بالرشاشات في منطقة الزوار شرق مدينة حلفايا، وفق ما ذكرته شبكة شام.

من جهتها قصفت قوات النظام  بالمدفعية وراجمات الصواريخ قرى القنطرة وأبو حبيلات وأبو حنايا بريف حماة الشرقي، وفق ما أفادت به مصادر المعارضة.

المصدر : الجزيرة