مسؤول أميركي: إدارة ترمب ملتزمة بالاتفاق مع العراق

U.S. Ambassador to Iraq Douglas Silliman speaks to the press during the election results at the US ambassador's residence in Baghdad, Iraq, Wednesday, Nov. 9, 2016. REUTERS/Hadi Mizban/Pool
دوغلاس سيليمان أكد أن العلاقات الأميركية مع العراق ستكون أكثر فعالية في عهد دونالد ترمب (رويترز-أرشيف)

قال سفير واشنطن ببغداد دوغلاس سيليمان إن إدارة الرئيس الجديد دونالد ترمب "ملتزمة" بالاتفاق الإستراتيجي الموقع مع العراق، مشيرا إلى أن بلاده ستعمل على تفعيل جوانب أخرى من التعاون بين البلدين.

وأكد سيليمان في مؤتمر صحفي بمقر السفارة الأميركية ببغداد أن "اتفاقية الإطار الإستراتيجي بين البلدين مستمرة، وستكون أكثر فعالية في المجالات التجارية والثقافية والسياسية والاتصالات".

وقال المسؤول الأميركي إن الرئيس دونالد ترمب "يرغب في مزيد من التعاون مع العراق من أجل هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية"، مشيرا إلى أن ذلك يعد الهدف الرئيسي للسياسة الخارجية الأميركية.

ووقع العراق والولايات المتحدة اتفاقية الإطار الإستراتيجي عام 2008 التي مهدت لانسحاب القوات الأميركية من العراق نهاية 2011، بعد ثماني سنوات من الغزو وإسقاط نظام الرئيس الراحل صدام حسين.

وتنظم الاتفاقية علاقات البلدين على كافة المستويات، لا سيما على الصعيد العسكري، وفي الجوانب الاقتصادية والتعليمية والثقافية.

وكشف سيليمان أن بلاده بصدد تقديم مساعدات للعراق تصل إلى مئات الملايين من الدولارات، دون أن يحدد توقيت تقديم تلك المساعدات أو مجالات إنفاقها، كما أشار إلى أنه سيواصل مهام عمله سفيرا لواشنطن ببغداد، وذلك بعد يومين من تنصيب ترمب.

وتقود الولايات المتحدة الأميركية تحالفا دوليا مكونا من نحو ستين دولة يشن غارات جوية على أهداف تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا.

كما يدرب التحالف قوات حليفة لمحاربة تنظيم الدولة على الأرض، فضلا عن تقديم آلاف الجنود من دول التحالف المنتشرين في البلدين الجارين لمعلومات استشارية واستخباراتية لتسهيل مهمة القضاء على التنظيم.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

U.S army soldiers arrive at a military base in the Makhmour area near Mosul during an operation to attack Islamic State militants in Mosul, Iraq, October 18, 2016. REUTERS/Alaa Al-Marjani

ينتظر أن ترسل الولايات المتحدة 1700 من جنودها المظليين لمساعدة القوات الأمنية العراقية في حربها ضد تنظيم الدولة الإسلامية، ولا سيما في الموصل.

Published On 5/11/2016
Defense Secretary Ash Carter speaks to reporters in Irbil, Iraq, Thursday, Dec. 17, 2015. Carter acknowledged he sometimes used a personal, unsecured email account to conduct official business after he took office in February, a practice he called "entirely my mistake." (AP Photo/Lolita C. Baldor)

قالت وزارة الدفاع الأميركية إن وزير الدفاع آشتون كارتر وصل اليوم الأحد إلى بغداد لإجراء محادثات مع القادة العراقيين بشأن معركة الموصل ضد تنظيم الدولة الإسلامية التي تدعمها واشنطن.

Published On 11/12/2016
Iraqi soldiers take cover as they inspect the locations of Islamic fighters (IS) during clashes in the Al-salam district, southeast of Mosul, northern Iraq on 06 December 2016. According to an Iraqi military official the Iraqi troops stormed into three new neighborhoods in Mosul and destroyed a factory which IS used for developing bombs. There are heavy confrontations at many neighborhoods of the city.

أشارت مجلة فورين بوليسي الأميركية للحملة التي تشنها القوات العراقية والتحالف الدولي بقيادة واشنطن لاستعادة الموصل من تنظيم الدولة الإسلامية منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وقالت إن هذه المعركة متعثرة.

Published On 23/12/2016
صور من تنفيذ حكم الإعدم على الرئيس العراقي السابق صدام حسين

تناولت صحيفة واشنطن بوست الأميركية الذكرى العاشرة لإعدام الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، وقالت إنه كان يتوقع أن يشهد العراق والمنطقة عهدا جديدا بعد إعدامه، لكنها انزلقت لمستنقع العنف والفوضى.

Published On 31/12/2016
المزيد من عربي
الأكثر قراءة