مصر تجدد حبس الزميل محمود حسين 15 يوما

الزميل محمود حسين معتقل في مصر منذ يوم 22 ديسمبر/كانون الأول
الزميل محمود حسين معتقل في مصر منذ يوم 22 ديسمبر/كانون الأول

جددت نيابة أمن الدولة العليا في مصر حبس الزميل محمود حسين احتياطيا 15 يوما تبدأ من الأربعاء، دون إدانته بأي تهمة، لكنها سمحت لابنته وشقيقه برؤيته خلال التحقيقات، بينما لم تسمح بأي زيارة له في محبسه.

ويعاني حسين من استمرار وضعه في سجن تأديبي في زنزانة انفرادية، حيث يُحرم من كل حقوقه القانونية كسجين احتياطي، ولا يُسمح له بإدخال أي أغطية أو ملابس أو أطعمة.

وقال فريق الدفاع الاثنين إن السلطات ترفض زيارة عائلة محمود حسين له، وبما يشمل الأصدقاءَ والمحامين الذين يـُفترض قانونا حضورهم جلسات التحقيق معه. وأكد الدفاع تقدمه بشكوى ضد هذه الانتهاكات.

يُذكر أن الأمم المتحدة طالبت السلطات المصرية بالالتزام بتعهداتها فيما يتعلق بحرية الرأي والتعبير بشأن اعتقال حسين، كما دانت اعتقاله أغلب المنظمات الحقوقية في العالم.

وقبل أيام، أكد ستيفن دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام الأممي أن منظمته تتابع الأنباء الخاصة بقضية اعتقال حسين، وأعرب عن تطلع الأمم المتحدة إلى حل هذه القضية وفقا لالتزامات القاهرة الدولية إزاء احترام حرية التعبير وإبداء الرأي.

وكانت السلطات المصرية اعتقلت الزميل حسين يوم 22 ديسمبر/كانون الأول الماضي أثناء زيارته للقاهرة لقضاء إجازته السنوية مع عائلته.

وتطالب شبكة الجزيرة الإعلامية بإطلاق الزميل حسين وإسقاط جميع التهم "الملفقة" التي توجه إليه، مؤكدة أن "الصحافة ليست جريمة". 

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

شارك عشرات الصحفيين والحقوقيين والبرلمانيين في العاصمة الموريتانية نواكشوط في وقفة تضامنية مع الزميل محمود حسين المعتقل لدى السلطات المصرية، منددين باعتقاله، ومطالبين بالإفراج الفوري عنه.

17/1/2017

نظم مكتب الجزيرة في العاصمة الأردنية عمّان وقفة تضامنية مع الزميل محمود حسين الموقوف لدى السلطات المصرية منذ أكثر من ثلاثة أسابيع طالب خلالها المشاركون بالإفراج الفوري عن الزميل المعتقل.

17/1/2017
المزيد من عربي
الأكثر قراءة