القضاء المصري يدرج أبو تريكة بقائمة الإرهاب

أبو تريكة عندما كان لاعبا بالنادي الأهلي المصري (الجزيرة)
أبو تريكة عندما كان لاعبا بالنادي الأهلي المصري (الجزيرة)

أدرجت محكمة جنايات القاهرة نجم الكرة المصرية السابق محمد أبو تريكة ضمن قوائم المنظمات والشخصيات "الإرهابية" رغم أنه لم يخضع لتحقيقات قضائية حسبما أفاد محاميه.

وتتهم السلطات أبو تريكة بالمساهمة في تمويل جماعة الإخوان المسلمين المحظورة، التي صنفتها القاهرة في نهاية العام 2013 "منظمة إرهابية".

وبحسب قانون لمكافحة الإرهاب أقرته السلطات المصرية في 2015، تفرض على الأشخاص المدرجين على قوائم الإرهاب عقوبات تشمل منعهم من مغادرة البلاد، ومصادرة جوازات سفرهم وتجميد أصولهم المالية.    

ويعد أبو تريكة (38 عاما) نجم النادي الأهلي السابق الذي اعتزل عام 2013 من أبرز اللاعبين في تاريخ الكرة المصرية.

كما برز على المستوى الأفريقي، لا سيما خلال الفترة التي هيمنت فيها مصر على كأس الأمم الأفريقية، وساهم بإحراز بلاده كأس أفريقيا مرتين في 2006 و2008، وغاب عن لقب 2010 بسبب الإصابة.

ولم يخف أبو تريكة في 2012 دعمه للرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لحزب الحرية والعدالة -الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين- الذي أطاح به الجيش بعد عام.

واعتبر محمد عثمان محامي أبو تريكة قرار محكمة الجنايات "مخالفا للقانون"، لأنه "لم تصدر ضد أبو تريكة أي أحكام جنائية، ولم تجر معه تحقيقات قضائية ولم يحدث استدعاؤه ومواجهته".    

وأضاف "سنسلك الطريق الذي رسمه القانون وهو الطعن أمام محكمة النقض خلال ستين يوما".    

وكانت السلطات تحفظت في مايو/أيار 2015 على أسهم أبو تريكة في شركة سياحية، متهمة إياه بتمويل جماعة الإخوان المسلمين، وفي الشهر نفسه، رفضت التظلم الذي تقدم به على قرار التحفظ. ونفى اللاعب بعد ذلك بأيام في تصريحات صحفية تمويله للجماعة.

المصدر : الفرنسية