تنظيم الدولة يحاصر النظام بدير الزور ويقطع إمداداته

أحكم تنظيم الدولة الإسلامية الثلاثاء الحصار على مطار دير الزور العسكري شرقي سوريا، وقطع طرق إمداد قوات النظام المتمركزة فيه، بعد معارك طاحنة بين الطرفين.

وقد سيطر التنظيم على مواقع هامة في محيط المطار، بينما أسفرت الاشتباكات عن خسائر كبيرة في صفوف الجانبين، وسقوط عدة مدنيين في تبادل القصف.

وقالت مصادر لـ الجزيرة إن تنظيم الدولة يسيطر حاليا على منطقتي المقابر ومدفعية الجبل في دير الزور.

وأشارت المصادر إلى أن أربعة مدنيين على الأقل قتلوا في قصف لتنظيم الدولة على مناطق سيطرة النظام، غربي دير الزور. وأضافت أن التنظيم استهدف بسيارة ملغـمة مواقعَ للنظام بحي الصناعة.

ونقلت وكالة رويترز عن مصدر عسكري سوري قوله إن تنظيم الدولة شن أشرس هجوم له منذ عام ضد منطقة حكومية محاصرة بمدينة دير الزور، في محاولة لعزلها عن قاعدة عسكرية قريبة.

وأضاف المسؤول العسكري "هذا الهجوم من أقوى المحاولات التي بدأها داعش (تنظيم الدولة) على المطار وعلى المنطقة. المعارك عنيفة حتى الآن".

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن قائد عسكري سوري قوله إن "التنظيم سيطر تماما على الطريق الواصل بين حي الجور مرورا بالمكابس والمسمكة وصولا إلى مطار دير الزور". وأقر بأن التنظيم سيطر على جبل الثردة ومحيط حقل التيم النفطي، وحي العمال.

ونقلت الوكالة عن ناشط حقوقي قوله إن "التنظيم قطع كل الطرق البرية المؤدية للمطار العسكري وحي هرابش".

وأضافت أن عشرات المدنيين سقطوا بين قتيل وجريح في أحياء مدينة دير الزور التي تسيطر عليها قوات النظام وتلك الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة، بسبب تبادل الطرفين القصف العنيف.

الطيران الروسي واصل قصف مواقع تنظيم الدولة بمدينة دير الزور الطيران الروسي واصل قصف مواقع تنظيم الدولة بمدينة دير الزور

المدخل الجنوبي
في وقت سابق، سيطر تنظيم الدولة على مواقع هامة عند المدخل الجنوبي لدير الزور، كما سيطر معمل السيراميك وقرية المهندسين ونقطة التأمين وحي هرابش وغيرها.

وقد تمكن التنظيم من قطع طريق الإمداد البري الوحيد بين المطار العسكري في دير الزور والأحياء التي يسيطر عليها النظام بالمدينة.

وفجر تنظيم الدولة الاثنين أربع سيارات مفخخة في مواقع للنظام، وواصل تقدمه باتجاه مناطق يحاصرها منذ بدأ هجومه الأخير على المدينة.

ويحشد التنظيم حاليا مقاتليه في محيط اللواء 137 بريف دير الزور، كما يحاصر حي الصناعة.

في المقابل، كثفت المقاتلات الروسية والسورية غاراتها على مواقع التنظيم في محاولة لوقف تقدمه باتجاه المناطق التي يحاصرها.

وتحدثت وكالة الأنباء السورية عن عمليات نوعية لقوات النظام استهدفت مواقع تنظيم الدولة في دير الزور، وأسفرت عن مقتل وإصابة عشرات من مسلحي التنظيم في محيطيْ المطار وجبل الثردة.

في تطور آخر، قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة إن التنظيم أحبط هجوما لقوات النظام على جبل تياس، شمال شرق مطار "تي فور T4" في ريف حمص.

وأضافت الوكالة أن التنظيم استهدف بسيارة ملغـّمة تجمعا لقوات النظام والمليشيات الموالية له أثناء الهجوم، ما أسفر عن مقتل عدد من أفراد النظام وإصابة آخرين.

المصدر : الجزيرة + وكالات