حماس: تركيا تزود محطة كهرباء غزة بالوقود

حماس تتهم الحكومة الفلسطينية في رام الله بفرض ضرائب إضافية على كميات الوقود اللازمة لتشغيل محطة توليد الكهرباء (الجزيرة)
حماس تتهم الحكومة الفلسطينية في رام الله بفرض ضرائب إضافية على كميات الوقود اللازمة لتشغيل محطة توليد الكهرباء (الجزيرة)

قالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إن تركيا وافقت على إرسال كميات من الوقود لتزويد محطة الكهرباء في قطاع غزة، مساهمة منها في معالجة الأزمة المتفاقمة.

وتابعت الحركة في بيان "تلقى إسماعيل هنية نائب رئيس المكتب السياسي لحماس اتصالا من مؤسسة الرئاسة التركية، اُبلغ خلاله بالموافقة على إرسال كميات من الوقود بشكل عاجل للمساهمة في معالجة أزمة الكهرباء".

وأوضحت حماس أن الموافقة التركية جاءت في أعقاب اتصالات مكثفة أجراها هنية مع مؤسسة الرئاسة التركية للمساهمة في حل الأزمة.

وفي ذات السياق، كشفت الحركة عن لقاء مرتقب يجمع نائب رئيسها مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني لمناقشة ملف الكهرباء بالقطاع فضلا عن بحث قضايا أخرى. وأكدت حماس أنها ستبذل كافة الجهود من أجل معالجة أزمة الكهرباء بشكل كامل.

من جانب آخر، قال مراسل الجزيرة في غزة وائل الدحدوح إن ورشة عمل نظمت اليوم بقطاع غزة بدعوة من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بمشاركة كافة الفصائل الوطنية والإسلامية وممثلين عن حكومة التوافق الوطني والقطاع الخاص لمناقشة أزمة الكهرباء.

وأشار المراسل إلى أن الاجتماع اتخذ قرارات أهمها الدعوة لإعفاء الوقود الذي يصل غزة من كافة أنواع الضرائب، ورفع كفاءة محطة توليد الكهرباء بغزة، وتشكيل هيئة وطنية تضم كافة القوى السياسية لمتابعة ما تم الاتفاق عليه.

ومنذ نحو شهر، تفاقمت أزمة الكهرباء في القطاع الذي تحاصره إسرائيل منذ عام 2006، ووصلت ساعات قطع التيار الكهربائي إلى أكثر من 12 ساعة يوميا.

وتقول سلطة الطاقة في غزة -التي تشرف عليها حماس- إن سبب تفاقم الأزمة يعود لفرض الحكومة الفلسطينية في رام الله ضرائب إضافية على كميات الوقود اللازمة لتشغيل محطة توليد الكهرباء.

لكن الحكومة تنفي ذلك وتقول إن "استمرار سيطرة حماس على شركة توزيع الكهرباء وعلى سلطة الطاقة، وما ينتج عن ذلك، هو الذي يحول دون تمكين الحكومة من القيام بواجباتها وتحمل مسؤولياتها تجاه إنهاء أزمة الكهرباء المتفاقمة".

المصدر : الجزيرة + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

كشف رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة السفير محمد إسماعيل العمادي عن سعي دؤوب من قبل قطر لحل مشكلة الكهرباء التي يعاني منها سكان القطاع، عبر توفير مولد كهربائي.

وقّعت تل أبيب والسلطة الفلسطينية أمس اتفاقا بشأن الديون الفلسطينية المتعلقة بفاتورة الكهرباء، في خطوة من شأنها إنهاء أزمة استمرت عشر سنوات واستغلتها إسرائيل لتخفيض إمداداتها الطاقوية نحو المناطق الفلسطينية.

نظمت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين مسيرة شعبية في مخيم جباليا شمالي قطاع غزة للتنديد باستمرار أزمة الكهرباء في القطاع، ودعت إلى إيجاد حل جذري للأزمة التي مسّت كل مناحي الحياة.

تجددت اليوم الجمعة المظاهرات في قطاع غزة احتجاجا على تفاقم أزمة الكهرباء، بينما اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) أن مسؤولية الأزمة تقع على الرئيس محمود عباس وحكومة التوافق الوطني.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة