رياض المالكي: المشاورات مستمرة حول بيان مؤتمر باريس

قال وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي إن المشاورات ما زالت مستمرة مع فرنسا والأطراف الدولية لصياغة البيان الختامي لمؤتمر باريس، ونفى أن تكون مسودة البيان الذي نشرته صحيفة هآرتس هي المسودة النهائية.

ووفق المالكي فإن الرئيس محمود عباس سيكون في باريس يوم الـ 15 من الشهر الجاري، حيث سيلتقي عددا من وزراء خارجية الدول المشاركة بالمؤتمر، على أن يلتقي الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند صباح اليوم الموالي للاطلاع منه على نتائج المؤتمر والتشاور بشأن الخطوات التالية.

ويعقد مؤتمر باريس للسلام منتصف الشهر الحالي بمشاركة سبعين دولة مهتمة بالقضية الفلسطينية.

وقال عباس الخميس الماضي في رام الله -خلال لقائه مئات الإسرائيليين بينهم سياسيون داعمون للسلام- إن مؤتمر باريس يشكل فرصة دولية لحل القضية الفلسطينية، مؤكدا رفضه أية طرق أخرى لتحقيق السلام سوى المفاوضات.

وأضاف الرئيس الفلسطيني أن قرار مجلس الأمن الخاص بـ الاستيطان رسالة واضحة بأن تلك السياسة لن تجلب السلام.

وتبنى مجلس الأمن الدولي يوم 23 ديسمبر/كانون الأول الماضي قرارا يدين الاستيطان الإسرائيلي، ويطالب بوقف بناء المستوطنات بـ الضفة الغربية والقدس المحتلة.

وفي أبريل/نيسان 2014، توقفت المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، بعد رفض إسرائيل وقف الاستيطان أو الإفراج عن معتقلين فلسطينيين أمضوا سنوات طويلة بسجون الاحتلال.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

طالب الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الجمعة الإدارة الأميركية بتنفيذ قرار مجلس الأمن الذي يدين الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي المحتلة، وقال إن الحديث عن نقل السفارة الأميركية للقدس كلام عدواني.

استبق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو انعقاد مؤتمر السلام الدولي الذي سيعقد في العاصمة الفرنسية بإبداء مخاوفه من أن يمهد لقرارات جديدة ضد إسرائيل رغم وصفه للمؤتمر بأنه “عديم الجدوى”.

أصرت إسرائيل على رفضها مبادرة فرنسا الساعية لعقد مؤتمر دولي بباريس قبل نهاية العام الحالي لإعادة إطلاق المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، واعتبرت أن المؤتمر يصرف الانتباه عن المفاوضات المباشرة بين الجانبين.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة