غارات إسرائيلية على القنيطرة

مجموعة من جنود جيش الاحتلال الإسرائيلي في الجولان السوري المحتل (الأوروبية- ارشيف)
مجموعة من جنود جيش الاحتلال الإسرائيلي في الجولان السوري المحتل (الأوروبية- ارشيف)

ذكرت مواقع موالية للنظام السوري أن ثلاثة على الأقل من أفراد مليشيا "فوج الجولان" الموالية قتلوا، وجرح عشرات في غارة شنتها طائرة إسرائيلية على مواقع في ريف القنيطرة مساء أمس السبت.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن مصادر محلية قولها إن القصف جاء بعد إطلاق النظام لصاروخ باتجاه المنطقة المحاذية لخط وقف إطلاق النار قرب الجزء المحتل من الجولان، فيما اعترضته الدفاعات الإسرائيلية بواسطة منظومة القبة الحديدية.

وأكدت المصادر أن القصف الإسرائيلي استهدف "سرية الدفاع الوطني" في مدينة "البعث"، وأدى إلى سقوط قتيل على الأقل، وعدد من الجرحى.

من جانبه قال جيش الاحتلال الإسرائيلي أن منظومته الدفاعية لاعتراض الصواريخ المعروفةَ باسم "القبة الحديدية" اعترضت للمرة الأولى قذيفتين أُطلقتا من ريف القنيطرة باتجاه الجزء المحتل من الجولان السوري.

تجدر الإشارة أن إسرائيل تقصف بشكل متكرر مواقع قوات النظام في القنيطرة، رداً على ما تقول إنه "انزلاق صواريخ إلى أراضيها من الجانب السوري".

ويشهد ريف القنيطرة الشمالي معارك متواصلة منذ ثلاث سنوات بين قوات النظام السوري مدعومة بمقاتلين من حزب الله، وفصائل المعارضة المسلحة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أغارت طائرات حربية إسرائيلية اليوم السبت على مواقع لمدفعية الجيش السوري بريف القنيطرة بحجة الرد على سقوط قذيفة بالجولان المحتل. وقالت دمشق إن القصف يستهدف مساندة هجوم تشنه المعارضة هناك.

قتل 15 عنصرا من جبهة ثوار سوريا المعارضة -بينهم قائدها العسكري بالقنيطرة أبو حمزة النعيمي- بانفجار بسيارة مفخخة، وقصفت قوات كردية مناطق بحلب، بينما تواصل طائرات روسيا والنظام خرق الهدنة.

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة