حماس تحذر من اقتحام جماعي للأقصى الأحد

مجموعة من المتطرفين الإسرائيليين مقابل قبة الصخرة خلال عملية اقتحام جرت في أبريل الماضي (الأوروبية-أرشيف)
مجموعة من المتطرفين الإسرائيليين مقابل قبة الصخرة خلال عملية اقتحام جرت في أبريل الماضي (الأوروبية-أرشيف)

حذرت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) من أن مجموعات يهودية تخطط لاقتحام المسجد الأقصى الأحد في ذكرى ما يسمى "خراب الهيكل".

وقال عضو المكتب السياسي للحركة عزّت الرّشق إنّ محاولات المجموعات اليهودية المتطرّفة لتنفيذ اقتحام جماعي للمسجد الأقصى هي استمرار لسعي الاحتلال الفاشل من أجل تقسيم الأقصى.

وحمّل الرشق الاحتلال مسؤولية تواطئه مع مجموعات المتطرّفين وحمايتهم في تنفيذ هذه الاقتحامات الاستفزازية، وقال إن الشعب الفلسطيني لن يبقى مكتوف الأيدي، وسيدافع عن الأقصى.

وحث القيادي الفلسطيني الجماهير على شد الرحال إلى المسجد الأقصى والرباط فيه، والتصدي لمحاولات المتطرفين من المستوطنين لاقتحام باحات المسجد وتدنيسه.

ويأتي تحذير عضو المكتب السياسي في حركة حماس في وقت قررت فيه الشرطة الإسرائيلية غلق محاور رئيسية في محيط البلدة القديمة في القدس المحتلة بداية من مساء اليوم وحتى مساء الأحد.

وتكررت في الأشهر الأخيرة عمليات اقتحام المسجد الأقصى من قبل مستوطنين بذرائع مختلفة، وذلك تحت حماية قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وفجرت الاعتداءات والاقتحامات غضبا فلسطينيا تحول في أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى هبّة كبيرة شهدت عددا كبيرا من عمليات الطعن والدعس وإطلاق النار، وأسفرت عن مصرع نحو ثلاثين إسرائيليا، وفي المقابل استشهد أكثر من مئتي فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي خلال تلك الهبة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

حذّرت الحركة الإسلامية-بيت المقدس من خطر داهم يحيق بالمسجد الأقصى يرعاه الاحتلال بهدف تقسيمه تمهيدا لإقامة هيكله المزعوم، ونبهت إلى أن الاحتلال يشدد الحصار على القدس والمقدسيين.

12/8/2016

قالت مؤسسات إسلامية مقدسية إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي صعدت خلال الأيام القليلة الماضية من “إرهابها وتخويفها” لموظفي دائرة الأوقاف الإسلامية بالمدينة وحراس المسجد الأقصى ولجنة إعماره.

29/7/2016

اقتحمت مجموعة من المستوطنين باحات الحرم القدسي الشريف بحماية من جنود الاحتلال، ومن ضمن الذين نفذوا عملية الاقتحام عائلة الفتاة هيليل يافي التي قتلت على يد فلسطيني قبل نحو أسبوعين.

12/7/2016
المزيد من المسجد الأقصى
الأكثر قراءة