مكاسب للقوات العراقية بالموصل والرمادي

القوات العراقية أعلنت أنها استعادت مناطق بالرمادي سيطر عليها تنظيم الدولة قبل شهر (الجزيرة)
القوات العراقية أعلنت أنها استعادت مناطق بالرمادي سيطر عليها تنظيم الدولة قبل شهر (الجزيرة)
أكدت مصادر عسكرية أن القوات العراقية حققت السبت مكاسب ميدانية في الرمادي والموصل وقتلت عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية في غارات جوية.

وأعلنت مصادر عسكرية في قيادة عمليات الأنبار أن القوات العراقية استعادت كامل منطقة البوريشة (شمال غرب الرمادي) من سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية.

وقالت المصادر إن قوات من الجيش والشرطة المحلية وأبناء العشائر، وبدعم من الطيران العراقي والدولي، استعادت مناطق زنكورة وطوي والبوريشة.

وقتل ثمانية من عناصر تنظيم الدولة وأصيب تسعة آخرون في غارات شنتها طائرات حربية عراقية بمنطقة البو ذياب (شمال الرمادي).

وحسب هذه المصادر، فإن القوات الحكومية استعادت جميع المناطق التي سيطر عليها تنظيم الدولة قبل أكثر من شهر شمال غرب الرمادي.

من جهتها، قالت مصادر عسكرية عراقية إن 11 من أفراد الشرطة الاتحادية قتلوا وأصيب 12 آخرون بهجوم لتنظيم الدولة استهدف مقر اللواء الـ18 شمال بلدة الرطبة (غربي الانبار)، وأدى إلى تدمير عربتي همر وإحراق مخزن للعتاد.

اشتباكات عنيفة
وأضافت المصادر أن تنظيم الدولة انسحب باتجاه طريق "عَكاشات" بعد اشتباكات عنيفة بين الطرفين.

وفي جنوب الموصل، قال قائد بالجيش العراقي إن قواته تمكنت من السيطرة على قرى محيطة بقاعدة القيارة العسكرية، أهمها عِجبة.

وأضاف أن الجيش العراقي يخطط حاليا لبدء هجوم آخر من جهة الضفة الشرقية لنهر دجلة بهدف الوصول لقرية العوسجة والسيطرة على جسر القيارة.

يذكر أن طائرات التحالف دمرت قبل أشهر جسر القيارة بهدف عرقلة حركة مقاتلي تنظيم الدولة على ضفتي نهر دجلة جنوب شرق الموصل. 

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قتل 14 من تنظيم الدولة بمواجهات مع القوات العراقية شرقي الرمادي، بينما أرسل الجيش العراقي قوة خاصة للبحث عن الفارين من مسلحي التنظيم من مدينة الفلوجة بعد تعرضهم لضربات جوية.

قتل أكثر من عشرين من الجيش العراقي في تفجيرين في محيط مدينة الرمادي، وقالت القوات العراقية -بدورها- إنها استعادت قرى وتتقدم نحو قاعدة جوية في القيارة (جنوب الموصل).

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة