قتلى وجرحى في هجومين لتنظيم الدولة بسرت

قتل 11 شخصا وأصيب عشرون آخرون في هجومين نفذهما تنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا بسيارتين ملغمتين، واستهدفا تجمعات لقوات عملية "البنيان المرصوص" العسكرية في محيط المحطة البخارية غربي مدينة سرت وسط البلاد.

وكانت قوات عملية "البنيان المرصوص" التابعة لحكومة الوفاق الوطني قد أعلنت سيطرتها على المحطة البخارية، والتقدم أيضا إلى داخل الحدود الإدارية لمدينة سرت من الجنوب والغرب.

وقالت مصادر في العملية إن عشرة من عناصرها قتلوا وجرح أربعون آخرون في المعارك التي أدت إلى تقدم قواتها من المحور الجنوبي الشرقي من ناحية وادي جارف ومحور الطريق الساحلي ومحور البحر شمالا.

وفي وقت سابق، أكدت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة أن مقاتليه أسقطوا طائرة حربية تابعة لقوات "فجر ليبيا" في سرت، لكن غرفة عملية "البنيان المرصوص" قالت إنها سقطت نتيجة عطل فني.

كما أعلنت الوكالة مقتل 48 من قوات فجر ليبيا وتدمير 12 سيارة عسكرية جراء عملية "انتحارية" استهدفتهم غرب مدينة سرت، ونشرت مقطعا مصورا يوضح تصدي مسلحي تنظيم الدولة لمقاتلي فجر ليبيا غرب مدينة سرت.

وتأمل الدول الغربية أن تتمكن حكومة الوفاق المدعومة من الأمم المتحدة والتي وصلت إلى طرابلس في مارس/آذار الماضي، من توحيد الفصائل المتناحرة في ليبيا لهزيمة تنظيم الدولة الذي استغل الفوضى السائدة لتثبيت موطئ قدم له في البلاد والسيطرة على سرت العام الماضي.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قوات"البنيان المرصوص" تسيطر على المحطة البخارية غرب سرت

قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية إنه أسقط طائرة حربية تابعة لقوات “فجر ليبيا” في سرت، لكن غرفة عملية “البنيان المرصوص” قالت إنها سقطت نتيجة عطل فني.

Published On 3/6/2016
الصورة خاصة بالجزيرة وهي أثناء دخول قوات عملية البنيان المرصوص التابعة لمجلس رئاسة الحكومة إلى منطقة أبو قرين واستعادة السيطرة عليها من تنظيم الدولة

قالت قوة حرس المنشآت النفطية‭‭ ‬‬التي تتحكم بموانئ النفط بشرق ليبيا اليوم إنها استعادت بلدة النوفلية من تنظيم الدولة الإسلامية، بينما تواصل القوات التابعة لحكومة الوفاق التقدم غربي سرت.

Published On 31/5/2016
A fighter from Misrata sits on top of a vehicle near Sirte, March 16, 2015. Islamic State fighters became a major force last year in Derna, a jihadi bastion in Libya's east, and quickly spread to the biggest eastern city Benghazi, where they have conducted suicide bombings on streets divided among armed factions. By occupying Sirte over the past four months they have claimed a major city in the centre of the country, astride the coastal highway that links the east and west. Picture taken March 16, 2015. REUTERS/Goran Tomasevic/File

شكّل مجلس رئاسة حكومة الوفاق الوطني الليبية غرفة عمليات خاصة لقيادة العمليات العسكرية ضد تنظيم الدولة الإسلامية، في المنطقة الواقعة بين أجدابيا في شرق ليبيا وسرت في وسطها.

Published On 1/6/2016
المزيد من عربي
الأكثر قراءة