القوات العراقية تحتجز 20 ألف نازح من الفلوجة

Iraqi policemen stand guard near dozens of men who were arrested by Iraqi forces during a military operation in northern Fallujah city, west of Iraq, 09 June 2016. Iraqi security forces detained dozens of men from the north and east of Fallujah city for interrogation on suspicion of belonging to the Islamic state group (IS) during a military operation launched a week ago to take back the city of Fallujah, located around 50 kilometers east of Baghdad in the western province of al-Anbar, from the hands of the Islamic State (IS).
عشرات الآلاف فروا من المعارك الدائرة في الفلوجة بين القوات العراقية وتنظيم الدولة (الأوروبية-أرشيف)

قالت القوات العراقية إنها احتجزت نحو عشرين ألف شخص من النازحين الذين فروا من المعارك بينها وبين تنظيم الدولة الإسلامية في الفلوجة (غربي بغداد)، بينما تشهد قرى سنية في ديالى موجة نزوح نتيجة تهديدات من مليشيات طائفية.

وذكرت خلية الإعلام الحربي في قيادة العمليات المشتركة المسؤولة عن مكافحة تنظيم الدولة إن عدد الذين تم حجزهم للتحقق مما إذا كان بينهم جهاديون يحاولون الفرار نحو عشرين ألف نازح، مشيرة إلى أن بين هؤلاء 2185 مطلوبا وفق مذكرات أو معلومات أو شهادات مواطنين عليهم.

وأضافت أنه تم الإفراج عن 11605 نازحين، ليصبح "مجموع الذين تم تدقيقهم 13 ألفا و790 نازحا"، لافتة أن "المتبقين قيد التدقيق نحو سبعة آلاف، والعمل متواصل على إكمال التدقيق في مركز الاحتجاز في الحبانية" (شرق الفلوجة).

وكان عشرات آلاف المدنيين فروا من الفلوجة مع تقدم القوات العراقية مدعومة بمليشيات لاستعادة المدينة من قبضة تنظيم الدولة، ولدى خروجهم من المدينة تعرض قسم من هؤلاء للاحتجاز على أيدي القوات الحكومية والمليشيات التابعة لها، التي اتهمها بعضهم بأنها عاملتهم بقسوة وصلت إلى حد الضرب والتعذيب.

ويبدي بعض المسؤولين والجماعات الحقوقية قلقهم حيال حالات تعذيب وانتقام طائفي ضد سكان الفلوجة السنة على أيدي مليشيات الحشد الشعبي الشيعية.

وتتواتر قصص معاملات سيئة للمجتمعات السنية في مواقع مختلفة بالعراق، من قبل مليشيات الحشد الشعبي التي تستغل حالة الحرب على تنظيم الدولة.

وفي مطلع يونيو/حزيران الجاري دعت منظمة هيومن رايتس ووتش الحكومة العراقية إلى التحقيق في التقارير التي تؤكد وقوع انتهاكات من قبل قواتها ضد المدنيين خلال عملية استعادة السيطرة على الفلوجة.

وأجرت المنظمة سلسلة من اللقاءات تثبت ادعاءات قيام عناصر من الشرطة الاتحادية والحشد الشعبي بإعدام نحو 17 شخصا من الفارين من منطقة السجر (شمال شرق الفلوجة).

وأرفقت المنظمة تقارير تشير إلى أن بعض المدنيين تعرضوا للطعن حتى الموت وآخرين سحلوا بعد ربطهم بالسيارات في منطقة الصقلاوية (شمال غرب الفلوجة).

وغير بعيد عن الفلوجة، قالت مصادر أمنية في مدينة المقدادية (شمال شرق محافظة ديالى) إن العديد من قرى المدينة ذات الأغلبية السنية تشهد حاليا موجة نزوح كبيرة بعد قيام مليشيات الحشد الشعبي بتهديد سكانها بالقتل إن لم يغادروا خلال ثلاثة أيام. 

المصدر : الجزيرة + الفرنسية

حول هذه القصة

Iraqi soldiers gesture from a top of a tank in Falluja, Iraq, June 23, 2016. REUTERS/Thaier Al-Sudani

بدأت القوات العراقية اليوم السبت عملية عسكرية لاقتحام آخر الأحياء الخاضعة لتنظيم الدولة الإسلامية بمدينة الفلوجة، في حين قتل ثمانية من الحشد العشائري بهجوم لتنظيم الدولة شمال غربي الرمادي.

Published On 25/6/2016
Iraqi Defence Minister Khaled al-Obaidi (C) walks with Iraqi army officers during his visit to the military forces in western Fallujah city, west of Iraq, 11 June 2016. According to Iraqi officials, Iraqi troops backed by airstrikes carried out by the international anti-IS coalition to liberate Nassaf area west of Fallujah city, from the hands of the Islamic State (IS).

قالت مصادر عسكرية عراقية إن 13 من القوات الأمنية قتلوا وأصيب تسعة آخرون بتفجير سيارة ملغمة يقودها انتحاري من تنظيم الدولة استهدف تجمعا للجيش العراقي وقوات الطوارئ شمالي الفلوجة.

Published On 24/6/2016
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة