قتلى بغارات على حلب والبراميل تمطر داريا

قتل ثمانية أشخاص وجرح عشرات آخرون بغارات لقوات النظام السوري وروسيا على حلب وريفها في الساعات الماضية، بينما كثفت طائرات النظام قصفها الأحياء السكنية في داريا بريف دمشق وألقت عليها البراميل المتفجرة، في وقت دارت فيه معارك عنيفة بين قوات النظام وتنظيم الدولة بريف الرقة الغربي.

وقال مراسل الجزيرة إن خمسة أشخاص -بينهم طفلة- قتلوا بغارة روسية على بلدة الأبزمو بريف حلب الغربي، كما قتل ثلاثة مدنيين منهم طفلان وجُرح عشرات بغارات سورية وروسية على بلدتي أورم الكبرى وكفرناها.
 
كما قتل طفل وجرح آخرون إثر غارات جوية لطائرات النظام استهدفت منازل المدنيين في بلدة كفرسجنة.
 
وفي وقت سابق، أعلن جيش الفتح التابع للمعارضة السورية المسلحة عن أسر ثلاثة عراقيين ولبناني خلال معارك في ريف حلب الجنوبي.

وأكد جيش الفتح سيطرته على قرى خلصة وزيتان وبرنة والقراصي، بعد معارك مع المليشيات الأجنبية التي تساند قوات النظام في ريف حلب الجنوبي.

وفي إدلب، أفاد مراسل الجزيرة بأن طفلا واحدا قتل وجرح آخرون إثر غارات جوية لطائرات النظام السوري استهدفت منازل المدنيين في بلدة كفرسجنة.

وأوضح المراسل أن القصف خلف دمارا كبيرا في مبانٍ سكنية وممتلكات بالمدينة.

النظام أسقط 309 براميل متفجرة على داريا خلال ثلاثة أيام(ناشطون)

مئات البراميل
وفي ريف دمشق، أكد المجلس المحلي بداريا أن قوات النظام أسقطت أكثر من ثلاثمئة برميل متفجر على الأحياء السكنية التي تسيطر عليها المعارضة المسلحة في الأيام الثلاثة الماضية.

وفي سياق متصل، أفادت مصادر للجزيرة بأن اشتباكات عنيفة تدور الأحد بين مقاتلي تنظيم الدولة وقوات النظام في محيط حقل الثورة جنوب الطبقة بمحافظة الرقة.

وقالت مواقع موالية للنظام ان القوات النظامية حققت تقدما في منطقة الرصافة بريف الرقة الغربي، حيث تحاول الوصول إلى حقل الثورة.

وفي المقابل ذكرت وكالة أعماق التابعة لـتنظيم الدولة الإسلامية أن نحو ثلاثين عنصرا من قوات النظام سقطوا قتلى إثر هجومين بسيارتين مفخختين في جنوب الطبقة.

وذكرت مصادر للجزيرة أن طائرات روسية شنت غارات كثيفة على مدينة الطبقة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة.

وأفادت المصادر أن عشرة مدنيين قتلوا وجرح آخرون إثر الغارات التي ألقت قنابل عنقودية على عدة أحياء في المدينة.

وفي مدينة القامشلي شمال شرقي سوريا، أفادت مصادر للجزيرة أن اثنين من عناصر مليشيا السوتورو -التابعة لوحدات حماية الشعب الكردية- قتلا وجرح آخرون في تفجير انتحاري وقع في حاجز تابع لهذه القوات في حي الوسطى.

وأضافت المصادر أن الانفجار تزامن مع احتفالات دينية كانت تحضرها شخصيات دينية مسيحية.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها أو تبعية منفذ التفجير لها.

يذكر أن وحدات حماية الشعب الكردية والنظام السوري يتقاسمان السيطرة على القامشلي.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أعلن جيش الفتح التابع للمعارضة السورية أسر ثلاثة عراقيين ولبناني خلال معارك بريف حلب الجنوبي، وذكرت مصادر للجزيرة أن طائرات روسية أغارت على مدينة الطبقة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة.

19/6/2016

أفاد مراسل الجزيرة بأن عشرة مدنيين قتلوا بغارات روسية وسورية على حلب، فيما أمطر النظام داريا بريف دمشق بعشرات البراميل المتفجرة ليحول دون توزيع أول معونات تدخل المدينة منذ 2012.

10/6/2016

دخلت قافلة مساعدات إنسانية تحتوي على مواد غذائية وطبية إلى مدينة داريا المحاصرة بريف دمشق الغربي. وكان المبعوث الأممي إلى سوريا قال إن النظام وافق على إدخال مساعدات لمناطق محاصرة.

10/6/2016
المزيد من حروب
الأكثر قراءة