برج الشعلة بالدوحة يكتسي الأحمر تضامنا مع حلب

برج الشعلة في الدوحة يكتسي باللون الأحمر تعبيرا عن تضامن أهل #قطر مع مدينة #حلب السورية
اكتساء برج الشعلة اللون الأحمر يأتي ضمن مبادرات أخرى تعبر عن تضامن قطر مع حلب (ناشطون)

اكتسى برج الشعلة في العاصمة القطرية الدوحة اللون الأحمر تضامنا مع أهل مدينة حلب السورية التي تتعرض منذ أسابيع لهجمة جوية سورية روسية أوقعت مئات الضحايا من المدنيين.

وجاء اكتساء البرج اللون الأحمر مساء الأربعاء تزامنا مع حملات التضامن التي تنظمها المؤسسات الخيرية القطرية، والتي تهدف لجمع التبرعات لسكان حلب في مواجهة القصف المتواصل من طيران النظام السوري وروسيا.

وتأتي هذه المبادرة تعبيرا عن وقفة أهل قطر وتضامنهم مع سكان حلب، كما أنها تأتي في إطار حراك دولي للتنديد باستهداف المدنيين العزّل والمرافق الطبية في هذه المدينة التي قتل فيها آلاف المدنيين جراء القصف بالصواريخ والبراميل المتفجرة خلال السنوات القليلة الماضية، ونزح عنها أعداد كبيرة من السكان.

وتحركت الدبلوماسية القطرية في الأيام القليلة الماضية بشكل مكثف على الصعيدين العربي والدولي من أجل وقف قصف المدنيين في حلب. وكانت دولة قطر طلبت السبت الماضي عقد اجتماع طارئ لمجلس الجامعة العربية لبحث الأوضاع في المدينة، وعقد الاجتماع بالفعل الأربعاء في القاهرة على مستوى المندوبين.

وأدان المجتمعون في البيان الختامي "ممارسات النظام السوري الوحشية ضد السكان المدنيين العزل في حلب وريفها وضد المواطنين في كل أنحاء سوريا"، كما وصف ما يتعرض له سكان حلب من قبل النظام السوري بالمجازر.

وأجرى وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني اتصالات مع عدد من نظرائه العرب والأجانب، من أجل حث المجتمع الدولي على وقف استهداف المدنيين السوريين.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

صورة للشيخ/ محمد بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني، وزير الخارجية القطري الجديد.

قال وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني إنه بحث مع نظيره السعودي عادل الجبير الأوضاع الإنسانية المتدهورة بحلب جراء استمرار المجازر التي يرتكبها النظام السوري.

Published On 4/5/2016
دعوة لمظاهرات إلكترونية للفت انتباه العالم إلى مجازر حلب

أطلق نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي دعوة إلى مظاهرة إلكترونية غير مسبوقة غدا الثلاثاء، ضد الصفحات الرسمية للمؤسسات الدولية والإقليمية ومراكز صنع القرار في العواصم النافذة.

Published On 2/5/2016
وفي قطاع غزة، أغلق عدد من الشباب الغاضبين مقر الأمم المتحدة وعلقوا رداء أحمر على بوابته احتجاجا على ما وصفوها بالمجازر التي ترتكب في حلب، ورددوا شعارات تطالب بإنقاذها من "الإبادة".

أعربت السعودية عن استنكارها الشديد لمجازر حلب، ودعت هيئة علماء المسلمين بلبنان إلى مقاطعة إيران وروسيا، كما أدانت حركة حماس المجازر، وتظاهر ناشطون بقطاع غزة لمطالبة الأمم المتحدة بالتدخل.

Published On 2/5/2016
Protesters hold placards during a protest in downtown Beirut, Lebanon, Saturday, April 30, 2016, against Syrian President Bashar Assad's military operations against areas held by insurgents around the country, mostly in the northern city of Aleppo that has been the main point of violence. The Arabic placard read: "Enough, Aleppo is burning." (AP Photo/Bilal Hussein)

شهدت مناطق عدة في العالم وقفات احتجاجية ضد المجازر التي تستهدف السوريين في مدينة حلب، مطالبة المجتمع الدولي بتحمّل مسؤولياته والعمل على رفع الظلم عن الشعب السوري.

Published On 1/5/2016
المزيد من أزمات
الأكثر قراءة