عشرات القتلى بتفجيرين لتنظيم الدولة بعدن

Yemenis inspect the site of a suicide bombing targeting a gathering of young men seeking to join the army in the southern port city of Aden, Yemen, 23 May 2016. According to reports, at least 45 Yemenis were killed in Aden in two suicide bombings targeting an army recruitment center and a group of recruits outside the home of an army commander.
جانب من موقع التفجير في خور مكسر بعدن والذي استهدف موقعا للتجنيد تابعا للجيش اليمني (الأوروبية)

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن التفجيرين اللذين وقعا اليوم الاثنين في خور مكسر بعدن وأسفرا عن مقتل نحو أربعين شخصا وإصابة العشرات، ويعد الهجوم هو الثاني من نوعه للتنظيم بعدن في الأيام العشرة الأخيرة.

وقالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة في بيان مقتضب نشرته عبر موقعها على الإنترنت إن "أحد مقاتلي التنظيم نفذ عملية باستخدام حزام ناسف استهدفت مركز تجنيد تابعا للجيش اليمني في خورمكسر وسط عدن، وإن التفجير أوقع ثلاثين قتيلا".

وأضاف البيان أن "تفجير عبوة ناسفة على بوابة معسكر بدر" أعقب الهجوم الذي وقع قرب منزل الصبيحي في حي الإنشاءات بمنطقة خور مكسر.

من جهته، قال مصدر أمني في عدن إن التفجير الأول الذي استهدف طالبي التجنيد أمام منزل العميد عبد الله الصبيحي قائد اللواء الـ39 مدرع أسفر عن معظم القتلى. أَما التفجير الثاني فكان بقنبلة يدوية ألقاها شخص يستقل دراجة نارية على بوابة معسكر بدر في خور مكسر ولم يسفر عن خسائر بشرية وفقا للمصدر.

وكانت مصادر من عدن قد أفادت لمراسل الجزيرة بمقتل أربعين شخصا على الأقل في تفجيري عدن، فيما رجحت مصادر ارتفاع العدد إلى خمسين قتيلا.

وتشهد مدينة عدن منذ استعادتها القوات الحكومية -بدعم من التحالف العربي- من الحوثيين هجمات عدة أعلن كل من تنظيم القاعدة في جزيرة العرب وتنظيم الدولة مسؤوليتهما عنها، كما حصلت هجمات مماثلة في المكلا مركز محافظة حضرموت مؤخرا وتبناها تنظيم القاعدة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

تحدّ أمني جديد بعد هجمات المكلا في اليمن

لقي 25 مجندا مصرعهم بهجوم على تجمع لهم في مقر للشرطة اليمنية عند طرف مدينة المكلا بمحافظة حضرموت في جنوب شرق اليمن اليوم الأحد، تبناه تنظيم الدولة الإسلامية.

Published On 15/5/2016
The United Nations envoy overseeing Yemen's peace talks Ismail Ould Cheikh Ahmed holds a press conference in Kuwait city on Friday, April 22, 2016. He told reporters that negotiations would go on, with both sides seeking an end to the fighting. A Saudi-led, U.S.-backed coalition supporting Yemen's internationally recognized government is battling Shiite rebels known as Houthis and their allies. (AP Photo)

دعا المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد الأطراف اليمنية للاستفادة من “الفرصة التاريخية” لاستئناف مشاورات السلام اليمنية المقامة في دولة الكويت، وتوحيد الجهود لضمان “أمن الوطن والمواطن”.

Published On 22/5/2016
المزيد من عربي
الأكثر قراءة